تنظمها دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي بمشاركة 500 طالب وطالبة

انطلاق مرحلة التقييم لمسابقة «القارئ المبدع»

المسابقة تستهدف طلاب الحلقتين الأولى والثانية | من المصدر

انطلقت أخيراً مرحلة التقييم في الدورة السادسة من مسابقة القارئ المبدع التي تنظمها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، وذلك في مكتبة منتزه خليفة.

شارك في المسابقة أكثر من 500 طالب وطالبة من مختلف المدارس الحكومية والخاصة في أبوظبي ومنطقتي العين والظفرة، من بينهم طلاب من أصحاب الهمم. وقد استلم المشاركون استمارات المسابقة من كافة أفرع مكتبات قطاع دار الكتب دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي المنتشرة في أنحاء الإمارة، وهي باللغتين العربية والإنجليزية.

تم تقييم الطلاب المشاركين أثناء المقابلة الشخصية بناءً على عدة شروط من ضمنها نسبة إنجاز الكتيب، وعدد القصص المعارة من أفرع مكتبات قطاع دار الكتب في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي مقارنةً بالقصص المقروءة من خارج هذه الأفرع، ومدى استيعاب الكتاب المقروء من خلال طرح أسئلة تختبر الفهم والاستيعاب، إضافة إلى التحدث بلغة عربية سليمة واستخدام المهارات اللغوية، والتحليل الدلالي ومستوى التحليل المعجمي، إلى جانب مهارات التفكير الإبداعي كقدرتهم على نقد النصوص والكتب التي تمت قراءتها.

ضمت لجنة التحكيم في عضويتها مجموعة من الكتّاب والمعلمين، وأمناء المكتبات من مدارس مناطق أبوظبي والعين والظفرة. كما شاركت إدارة المرور والدوريات بشرطة أبوظبي والأرشيف الوطني بأنشطة تفاعلية للطلاب المشاركين، بينما قامت مكتبة منتزه خليفة بتفعيل نشاط قراءة القصة واستضافت المشاركين مع أولياء الأمور لقضاء يوم ممتع في المنتزه.

يذكر أنّ مسابقة القارئ المبدع هي مسابقة نوعية موجهة إلى طلاب الحلقة الدراسية الأولى والثانية من البنين والبنات في المدارس الحكومية والخاصة، بهدف تشجيعهم على القراءة المستمرة وتحفيزهم على زيارة المكتبات العامة واستثمار الإبداعات الثقافية وتوجيهها نحو التنمية المجتمعية الشاملة، إلى جانب تسليط الضوء على أهمية اللغة العربية كوعاء فكري وثقافي.

كما وتشجع المسابقة على القراءة باللغة الإنجليزية، وتدعم إبداعات الطلبة الموهوبين في مجال القراءة، وتوجه العناية نحو أدب الطفل وإثراء الساحة الأدبية بالإبداعات الجديدة، ونشر القيم الثقافية والمجتمعية بين أفراد المجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات