اختراعات وأعمال فنية في «بينالي الشارقة للأطفال»

كشفت اللجنة المنظمة لبينالي الشارقة للأطفال عن استقبال 3.494 مشاركة من 13 دولة عربية وأجنبية، نفذها أطفال ويافعون من 6-18 عاماً، وتم اختيار 48 مشاركة من 6 دول لتتحول إلى نماذج مبدئية واختراعات حقيقية خلال المعرض الفني للدورة السادسة من بينالي الشارقة للأطفال، الذي يقام خلال الفترة الممتدة من 20 الجاري وحتى 20 مارس المقبل.

وتصدرت دولة الإمارات قائمة الدول من حيث عدد الأعمال المتأهلة، حيث بلغ عددها 17 عملاً فنياً، تليها المملكة المتحدة بتأهل 11 عملاً فنياً، ثم الصين بـ10 أعمال، وأيرلندا بـ6 أعمال، والسعودية بـ3 أعمال، مقسمة جميعها إلى ثلاث فئات: مساعدة الآخرين بإجمالي 24 عملاً، وفئة البيئة بـ12 عملاً، وفئة الترفيه والابتكار وشملت 12 عملاً.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد مساء أول من أمس، في مركز «1971 للتصاميم» بجزيرة العلم في الشارقة. وخلال المؤتمر، قالت ريم بن كرم، رئيس بينالي الشارقة للأطفال: «عندما كنّا صغاراً، كانت تغمرنا السعادة ونحن نصنع طائرة ورقية من الخيوط، والأوراق الملونة، كانت الشرارة الأولى التي أيقظت خيالنا نحو اكتشاف الحياة، ومضت بنا نحو آفاق مليئة بالخيارات والإبداع، فمن هذا الاختراع الصغير، وغيره من اكتشافات الطفولة، نظرنا إلى الحياة من نافذة رحبة مليئة بالأفكار والجماليات، واكتشفنا الكثير من العوالم الجميلة بداخلنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات