تنوع

60 مبدعاً في «الشارقة للشعر الشعبي»

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تنطلق الأحد المقبل بقصر الثقافة فعاليات الدورة الـ15 من مهرجان الشارقة للشعر الشعبي، حيث أعلن ذلك محمد إبراهيم القصير، مدير إدارة الشؤون الثقافية بدائرة الثقافة بالشارقة المنسق العام للمهرجان، خلال مؤتمر صحفي عُقد في قاعات المؤتمرات في دائرة الثقافة، بحضور بطي المظلوم، مدير المهرجان، إلى جانب شعراء وإعلاميين ومهتمين بالقصيدة.

ولفت القصير، خلال المؤتمر، إلى أن الدورة الخامسة عشرة من المهرجان، الذي يستمر حتى السادس والعشرين من يناير الجاري، يستضيف 60 شاعراً وشاعرة من 17 دولة عربية، وتتخلله أنشطة ثقافية متنوعة.

وتحدّث القصير عما رسّخه المهرجان منذ انطلاقته قبل 15 عاماً، من عناية بالشعر الشعبي، وتأطيره واكتشافه العديد من المواهب الشعرية اللافتة والأسماء التي أثبتت حضورها على الساحة المحلية والعربية، فضلاً عن حفاوته بالمبدعين الرواد من خلال تنفيذ رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، في تأكيد الحضور الثقافي، وتوفير أرشيف إبداعي إماراتي وخليجي وعربي، يسهم في مدّ الباحثين والدراسات النقدية تجاه الشعر الشعبي الذي يأخذ حيزاً كبيراً في عالم الإبداع العربي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات