أوبريت «الوطن الأكبر» تفتتح فعاليات «المسرح العربي 11» في القاهرة

إيناس عبد الدايم وإسماعيل عبدالله وكوكبة من الفنانين المكرمين والحضور خلال الافتتاح | رويترز

بعد مرور أكثر من عقد على انطلاقته الأولى في القاهرة، جاب خلالها عواصم ومدن المنطقة العربية، ها هو مهرجان المسرح العربي الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح، يعود إلى العاصمة المصرية في دورته الـ11 التي انطلقت فعالياتها أول من أمس، على المسرح الكبير في دار الأوبرا المصرية، بحضور وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبدالدايم، وإسماعيل عبدالله الأمين العام للهيئة العربية للمسرح، وعدد كبير من نجوم المسرح والدراما التفزيونية، المصريين والعرب.

مقاطع

فقرات افتتاح المهرجان الذي يستمر حتى 16 الجاري، بدأت بعرض مقاطع مصورة من أشهر المسرحيات المصرية لكبار النجوم، تلاه عرض مباشر على المسرح لأوبريت «الوطن الأكبر» للموسيقار محمد عبدالوهاب بأداء أصوات مصرية شابة، كما شمل الافتتاح رسالة اليوم العربي للمسرح، التي ألقاها هذا العام الممثل الجزائري سيد أحمد أقومي، وقال فيها: المسرح هو فن الوهم الذي يؤازر الحقيقة ويقف في وجه الأكاذيب. جئت إلى المسرح حين أدركت أن الخيال يستطيع أن يغير الواقع.. أردت أن أعتلي الخشبة لأقول الحقيقة.

تكريم

وخلال الافتتاح، كرم المهرجان 25 فناناً من كبار المسرحيين والمبدعين المصريين، من بينهم: سميحة أيوب والمخرج جلال الشرقاوي والكاتب يسري الجندي ومصممة الأزياء نعيمة عجمي والناقد كمال عيد والممثل يحيى الفخراني وأستاذة الإلقاء نجاة علي.

يذكر أنه يضم المهرجان 27 عرضاً مسرحيا، تتنافس منها 8 عروض، تمثل مصر والإمارات والكويت والمغرب وتونس والأردن، على جائزة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لأفضل عرض عربي متكامل.

قيمة وأمل

قالت وزيرة الثقافة المصرية، إيناس عبد الدايم، في كلمة الافتتاح: «مع هذه الدورة تصدح دقات المسرح لتعلن احتفاء مصر بالفن العربي..ما أحوجنا في هذه الفترة الدقيقة إلى ترسيخ قيمة الفن في طليعة أولوياتنا لمواجهة ما يحيط بوطننا من تحديات..كلنا أمل أن تكون هذه الدورة خير معبر عن تطلعات وآمال وطننا العربي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات