«الشارقة للنشر» تمنح مشاركي «نيودلهي للكتاب» 20 % إعفاءً على خدماتها

أعلنت مدينة الشارقة للنشر، أول منطقة حرة للنشر على مستوى العالم، تقديم إعفاء بنسبة 20% من قيمة التراخيص اللازمة لممارسة الأعمال في المدينة وكافة المصاريف المصاحبة لها، لجميع الناشرين المشاركين في معرض نيودلهي للكتاب الذي يحتفي بالشارقة ضيف شرف دورته 27، التي تقام تحت شعار «كتب للقراء ذوي الاحتياجات الخاصة».

جاء الإعلان خلال حفل عشاء نظمته المدينة مساء اليوم الأول من المعرض، جمع نخبة من الشخصيات الرسمية والمثقفين والناشرين الهنود المشاركين في المعرض، إلى جانب أعضاء الوفد الممثل لدولة الإمارات والشارقة، حيث حضر الحفل كل من الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة رئيس وفد الشارقة إلى الهند، وأحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وأحمد البنا سفير الدولة في الهند، وعبدالله العويس، رئيس دائرة الثقافة، وعبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، ود. حبيب الصايغ الأمين العام لاتحاد الكتاب والأدباء العرب.

شكر

واستهل أحمد بن ركاض العامري الحفل بكلمة شكَرَ فيها الجانب الهندي على اختياره الشارقة ضيف شرف الدورة 27 من معرض نيودلهي الدولي للكتاب، واستعرض التاريخ الطويل للعلاقات الهندية والإماراتية، معتبراً تكريم الإمارة بهذا الاختيار تأكيداً على أن العلاقات بين الثقافات المختلفة والشعوب، تشكل مدخلاً للعلاقات السياسية والاقتصادية السليمة بين بلدان العالم أجمع. وأشار العامري إلى أهمية اللقاء الذي جمع هيئة الشارقة للكتاب ومدينة الشارقة للنشر بناشرين ومثقفين، موضحاً أن هذه اللقاءات سيدعم حركة النشر الدولية وتعرف الناشرين بالمزايا التي تقدمها الشارقة من خلال مكونات مشروعها الثقافي المتكامل وفي مقدمته، مدينة الشارقة للنشر.

خدمات تنافسية

فيما قدم سالم عمر سالم، مدير مدينة الشارقة للنشر، عرضاً تقديمياً أمام حضور حفل العشاء، استعرض فيه الخدمات التنافسية التي تقدمها المدينة للناشرين، مشيراً إلى أن فكرة المدينة كأول منطقة حرة مختصة بقطاع النشر على مستوى العالم كانت فريدة من نوعها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات