6 سنوات سجن ثمناً لصداقة على انستغرام

لم تكن الشابة الأسترالية تعلم أن صداقتها عبر انستغرام مع الطالب البرازيلي جواو نيتو، البالغ 28 عاماً، ستنتهي باعتداء عليها، ولكن النظام القضائي أنصفها بإصداره حكماً بسجن المعتدي 6 سنوات غير قابلة للإفراج المشروط، ليؤكد أن هذه الجرائم لا يمكن أن تمرّ من دون عقاب. إلا أن نيتو المتواجد في أستراليا بموجب تأشيرة طالب، ظهر في مقطع مصور، من سجن باثيرست، أثناء قراءة القاضي لنص الحكم الذي قضى بسجنه مدة 6 سنوات غير قابلة للإفراج المشروط. 

وكانت الشابة قد أدلت قبل الحكم ببيان شهادة تضرر الضحية، أبلغت فيه القضاة والحضور كيف أصبحت حياتها اليوم "متبدّلة وحذرة ومغلقة"، وكيف أنه لم يكن لديها "أدنى فكرة" قبل الاعتداء عليها "كم يمكن للاغتصاب أن يكسر المرء"، مشيرة إلى شعورها بالفخر لأنها تمتعت بالقوة اللازمة لملاحقة الجاني وتمنت أن يشجع ذلك بقية النساء للقيام بالمثل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات