تفريغ الزوجين لمشاعرهما يطيل العمر

أظهرت دراسة أن الأزواج الذين يخرجون كل شيء في جعبتهم خلال المشاجرة يقل لديهم خطر الإصابة بالمرض والوفاة المبكرة، وأن السر يكمن في التأكد من أن الزوجين يتعاملان مع النزاع بالطريقة نفسها.

ونقلت "ديلي ميل" عن الباحثين من قسم علم النفس في جامعة أريزونا الأميركية أنه عندما يتفاعل الأزواج بشكل مختلف أثناء المناقشات فإن ذلك يولد التوتر. 

فعلى سبيل المثال، عندما يكتم أحد الزوجين مشاعره في حين أن الشريك الآخر لا يتيح له تفريغها، فإن ذلك يضاعف خطر وفاته المبكرة على المدى الطويل. ولكن إذا أفرغ الزوجان مشاعرهما وتشاجرا وهدأ غضبهما، فإن ذلك يزيد من متوسط أعمارهما.

وشملت الدراسة بيانات من 192 من الأزواج على مدى 32 سنة لمعرفة ما إذا كانت استجاباتهم في "التغلب على الغضب" تؤثر على معدل الوفيات. ووجد الباحثون أنه "كلما زاد عدم التوافق بين الأزواج في أسلوب مواجهة الغضب، كلما زاد خطر الموت المبكر".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات