أردني وتونسي يتأهلان إلى نهائيات «منشد الشارقة 11» - البيان

أردني وتونسي يتأهلان إلى نهائيات «منشد الشارقة 11»

صورة

بعد أداء قوي، شهدته منافسات المجموعة الـ3، التي بثتها شاشة تلفزيون الشارقة أول من أمس، نجح المنشدان، التونسي نافع عياد، والأردني إبراهيم الكيالي، في نيل بطاقتي التأهل إلى المنافسات النهائية للدورة 11 من برنامج «منشد الشارقة»، فيما خرج من المنافسات، كل من المنشد الإماراتي عتيق الشحي، والمنشد الفلسطيني همام رشيد.

وبهذه النتائج، يكتمل عقد كوكبة المنشدين المتأهلين إلى الدور النهائي، لينضما إلى لقمان إسكندر (الجزائر)، ومحمد شعير (مصر)، وعادل الأسدي (السعودية)، ومحمد نقشبندي (سوريا)، ومعاد بوكيوض (المغرب)، لخوض المنافسات النهائية، بعد اجتيازهم مرحلة تصفيات المجموعات، التي شهدت تأهل منشدين اثنين من كل مجموعة، باستثناء المجموعة الأولى، التي تأهل عنها 3 منشدين، نسبة لحدوث تعادل في درجات التقييم، وللمرة الأولى في تاريخ البرنامج.

وعلى ضوء ذلك، سيكون جمهور «منشد الشارقة»، على موعد مع الفن الهادف والأصيل، في إبداعات المتأهلين، ضمن حفل جماهيري كبير، يحتضنه مسرح المجاز بالشارقة، يوم الجمعة المقبل، ويبث على الهواء مباشرة، عبر شاشة تلفزيون الشارقة، ويحل فيه الفنان والمنشد العالمي سامي يوسف، ضيف شرف، ليسجل حضوره الأول في منشد الشارقة.

وسيشهد مسرح المجاز بالشارقة الخميس المقبل - اليوم الذي يسبق حفل الختام - منافسات أولية، يستعرض فيها المنشدون الـ7 قدراتهم وإبداعاتهم، ويتم من خلالها فتح باب التصويت المباشر من الجمهور، وتستضيف المنشد المغربي ياسين لشهب، الفائز بالمركز الأول في الدورة العاشرة من منشد الشارقة، والمنشد الأردني نزار الشياب، الفائز بالمركز الثاني في الدورة التاسعة.

مواهب وملكات

وفي هذا الصدد، قال نجم الدين هاشم، المنتج المنفذ للبرنامج: بعد منافسات قوية، تبارى فيها منشدون من 12 دولة عربية، في إظهار مواهبهم ومَلكَاتهم الصوتية وعذوبة أدائهم، ها نحن اليوم نشهد اكتمال عقد المنشدين المتأهلين إلى المنافسات النهائية، والبالغ عددهم 7 مشاركين، سيتنافسون في أمسية فنية استثنائية، لنيل لقب «منشد الشارقة 11».

وأشار هاشم إلى أهمية متابعة الأمسية التي تسبق حفل الختام، مؤكداً أن التصويت فيها، سيلعب دوراً كبيراً ومهماً، إلى جانب تقييمات لجنة التحكيم النهائية، التي تضم كلاً من المنشد الشيخ محمود التهامي، نقيب المنشدين والمبتهلين في مصر، والفنان والمنشد الإماراتي أحمد بو خاطر، والمنشد والمقرئ الإماراتي أسامة الصافي، في تتويج البطل، وترتيب بقية المتنافسين.

وخلال منافسات المجموعة الـ3، أدى المنشد الإماراتي عتيق الشحي، أنشودة «يا الإمارات»، على مقام كرد، وأنشودة «فجُد يا صاح»، على مقام الحجاز، فيما قدم المنشد الأردني إبراهيم الكيالي، وبأداء رفيع، أنشودتي «ما اخترنا حبك يا أوطان»، على مقام كرد، و«الله يا عالم الحال»، على مقام الحجاز، ليستحق على إثرهما بطاقة العبور للدور النهائي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات