سيف غباش: يرفد المجتمع المحلي ويلهم الأجيال الصاعدة

43 صالة عرض في «فن أبوظبي» 10

نسيبة وحافظ وإبراهيم وأبوالفتوح وشبوط وناصر والمقدادي خلال الإعلان عن الفعاليات | تصوير: مجدي اسكندر

بمشاركة 43 صالة عرض فنية من 19 دولة، تقام الدورة العاشرة من فن أبوظبي 2018، من 14 - 17 الجاري تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أعلن عن ذلك سيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، خلال مؤتمر صحافي عقدته الدائرة، صباح أمس، في منارة السعديات في أبوظبي، واستهله غباش بالتأكيد على أن فن أبوظبي يثري التفاعل بين محبي الفن والأعمال الفنية والفنانين.

رؤية فنية

قال سيف غباش: يساهم فن أبوظبي، بإلهام الأجيال الصاعدة للإقبال على مختلف أشكال الفن والثقافة. وأضاف: كلنا ثقة أن الرؤية الفريدة لمعرض «فن أبوظبي» والبرامج الثقافية والاجتماعية التفاعلية المتنوعة التي يقدمها للمجتمع المحلي هذا العام من شأنها المساهمة في رفد المشهد الثقافي بالمزيد من التنوع والإبداع.

وأوضح: تجمع الدورة العاشرة من «فن أبوظبي» معارض فنية رائدة وبرنامج تفاعلي متميز. واستطرد: حيث ستقدم مجموعة من الأعمال الفنية المختارة وجلسات الحوار والأنشطة التي تلائم الجمهور من هواة الفن.

وقال: يتطور برنامجنا العام مع كل دورة من المعرض، ليقدم المزيد من النشاطات والفعاليات التي تحفز الجمهور على المشاركة. وذكر: ستتضمن دورة العام الجاري عروضاً حية مبتكرة من تصميم فنانين معاصرين، ومناقشات يجريها مديرو متاحف وقيّمون من أرقى المؤسسات الثقافية في العالم، ومبادرات فنية عامة تثري الشغف الفني في الإمارة.

وعن تفاصيل المعرض تحدثت وديالا نسيبة مديرة معرض «فن أبوظبي» بمشاركة القيّمين الفنين للمعرض محمد حافظ، محمد أحمد إبراهيم وحماد نصار وطارق أبو الفتوح، إضافة إلى منظفي برنامج الحوارات سلوى مقدادي وندى شبوط.

أثر وآفاق

وقالت نسيبة: نسعى باستمرار للاستفادة من نجاح الدورات السابقة، ونضع نصب أعيننا تقديم المزيد من العروض والتجارب، وزيادة عدد الفنانين الجدد والقيّمين من مختلف دول العالم. وأضافت: إن مشاركة 19 دولة هذا العام ترسّخ التزامنا بجعل هذه الدورة من المعرض الأفضل على الإطلاق.

وأشارت إلى أن المعارض تركز على الفن المعاصر.

وتحدث الإماراتي محمد أحمد إبراهيم على قسم «آفاق: الفنانين الناشئين» وأوضح: اخترت فنانين في بداية مشوارهم الفني ينتمون لمناطق مختلفة بسبب تأثير الجغرافيا على الأفكار، وعلى أساليب الطرح المختلفة.

دروب الطوايا

وعن «دروب الطوايا» تحدث الفنان طارق أبوالفتوح، مشيراً إلى أنه برنامج الفنون الأدائية. وقال: إن هذا البرنامج يقام للمرة السادسة على التوالي، وسيقدم فنون أداء في العديد من الأماكن في أبوظبي مثل جامعة نيويورك أبوظبي، ومعرض 421 وغير ذلك من أماكن.

أما معرض الفنون البصرية «بوابة» الذي يستقبل كل عام قيّماً فنياً، ليكون ضيف المعرض، فقد استضاف في دورته الحالية حماد نصار الذي قال: سيقام معرض «بوابة» تحت عنوان «تكوين المعنى - تشكيل الفكرة». وأضاف: سيتم تقديم أعمال فنية تبدو كهياكل تتراكم من خلالها معاني كل عمل.

فضاءات

يقدم الدكتور عمر خليف معرض «فضاءات جديدة: أيقونات»، وفيه يدرس الشخصيات التي ساهمت بتشكيل الفن المعاصر على مدى العقود الخمسة الماضية، بالإضافة إلى الأفراد المبتكرين الذين يمهدون الطريق للأجيال المقبلة من الفنانين.

إبداعات عبدالله لطفي

أعلنت اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص بالألعاب العالمية أبوظبي 2019 عن مشاركتها في معرض «فن أبوظبي» لاستعراض إبداعات الفنان الإماراتي الشاب وأحد رياضيي الأولمبياد الخاص عبدالله لطفي أثناء قيامة بتصميم لوحة فنية جدارية مطبوعة على قماش الكانفاس خلال المعرض المقبل في منارة السعديات.

وستجسد اللوحة الفنية الانسجام الذي يجمع دولة الإمارات بحركة الأولمبياد الخاص، ومن المقرر أن يستغرق تصميم اللوحة الأيام الثلاثة الأولى من المعرض (13 إلى 15الجاري)، وسيتم عرض فيديو بجناح الأولمبياد الخاص (CP-9) خلال معرض فن أبوظبي يتضمن أبرز اللقطات الحية أثناء تنفيذ اللوحة الفنية، وذلك يومي الخميس والجمعة 15 و 16 نوفمبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات