أعمال

معرض لفن الطبيعة الصامتة في «كاستوت غاليري دبي»

يستضيف «كاستوت غاليري دبي» في صالة عرضه في منطقة القوز، معرضاً ضخماً لفن «الطبيعة الصامتة»، يضم لوحات زيتية ورسوماً مائية للفنان العالمي الكولومبي فرناندو بوتيرو، اعتباراً من 12 نوفمبر الجاري ولغاية 10 فبراير المقبل.

وتم ابتداع الأعمال الفنية التي يتم عرضها للمرة الأولى، والتي تعود للمجموعة الخاصة للفنان المبدع، بين عامي 1980 و2018.

ومن خلال 30 عملاً فنياً ترمز بأسرها إلى «الطبيعة الصامتة»، وتمثل الزهور والفاكهة والأشياء والآلات الموسيقية والمشاهد الرائعة للحظات اليومية، يثمّن بوتيرو لوحات الفن القديم الذي درسه عندما كان طالباً يافعاً في أوروبا خلال حقبة الخمسينات.

يُذكر أنه في عام 1956 قام بوتيرو برسم رائعته الفنية من «الطبيعة الصامتة» مع آلة المندولين الموسيقية.

تعليقات

تعليقات