ترشيحات «جائزة زايد للكتاب» تتجاوز 1500 عمل

اختتمت لجان القراءة والفرز في الدورة الـ13 من جائزة الشيخ زايد للكتاب اجتماعاتها المخصصة للمباشرة بفحص الأعمال المرشحة، وذلك بعد إغلاق باب الترشح أوائل أكتوبر المنقضي. وسجلت الدورة مشاركة ما يعادل 1500 عمل من 35 دولة، معظمها من مصر والسعودية والمغرب والأردن وسوريا والعراق ولبنان والإمارات والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وأستراليا. وتصدَّر كلٌّ من فرعي الآداب والمؤلف الشاب النسبة الأعلى من المشاركات، بواقع 400 مشاركة في فرع الآداب و355 مشاركة في فرع المؤلف الشاب. وترأس د. علي بن تميم، الأمين العام للجائزة، اجتماعات لجان القراءة والفرز على مدى 3 أيام، بمشاركة أعضاء اللجنة وهم نخبة من الخبراء والمستشارين من المتخصصين في العلوم الإنسانية والمعرفية الأخرى، هم: د. خليل الشيخ عضو الهيئة العلمية للجائزة من الأردن، ود. علي الكعبي والشاعر والناقد سلطان العميمي من الإمارات. وتم دراسة جميع الأعمال المرشحة للجائزة في دورتها الحالية، تمهيداً لإعلان القوائم الطويلة على أسابيع متتالية، على أن يليها بدء أعمال «لجان التحكيم» لدراسة الترشيحات وفق معايير مدروسة اعتمدتها الجائزة.

تعليقات

تعليقات