مؤسسة العويس تصدر كتاباً عن ناصر جبران

صدر عن مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، وضمن سلسلة أعلام من الإمارات، للناقد عزت عمر كتاب «ألق الكتابة.. وقلق الفنان - دراسة ومختارات من أعمال ناصر جبران»، بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لوفاة الأديب الإماراتي ناصر جبران. ضمّ الكتاب مجموعة من الدراسات في مجالات الشعر والقصّة القصيرة والرواية، بالإضافة إلى أدب المقال، وقدّم مجموعة مختارة من هذه الأعمال جعلها في فصول خاصّة أضاءت مسيرة ناصر جبران الإبداعية.

نبذة

ولد ناصر جبران عام 1953 في عجمان ودرس في مدارسها، ثمّ سافر إلى دمشق للدراسة بمعهد العلوم البريدية، وتخرج عام 1978 ليعود ويعمل في المجال ذاته كمفتش عام للهيئة العامة للبريد في الإمارات، حيث واصل نشاطه الثقافي والإبداعي، فكان من مؤسسي اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، وانتخب عضواً في مجلس إدارته وتسلّم مهام أمانة السرّ فيه لدورات عدة، ثمّ انتخب رئيساً له.

يأتي الكتاب استكمالاً لمشروع «أعلام من الإمارات» الذي أطلقته مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية عام 2012 ليوثق سيرة شخصيات إماراتية تركت بصمتها على المشهد الثقافي، وقد صدر من هذه السلسلة 22 كتاباً ساهم فيها مجموعة من الأسماء المعروفة في عالم التأليف والتوثيق، وسيتم عرض الكتاب ضمن كتب إصدارات المؤسسة بمعرض الشارقة الدولي للكتاب.

تعليقات

تعليقات