أنشطة تشمل ألعاباً نارية وعروضاً تراثية ومسيرة بالسيارات

«لا مير» تحتفي باليوم الوطني السعودي

ألعاب نارية تُضفي على الفعاليات المزيد من الإبهار | من المصدر

بحيويته المعهودة وأجوائه العائلية الفريدة، يستمر «لا مير»، الوجهة البحرية العالمية من «مراس»، في جذبه الأسر والأفراد إلى فعاليته الفريدة الممتلئة بالمتعة والترفيه والمرح.

وبمناسبة اقتراب أيام الاحتفال باليوم الوطني السعودي، يدعو «لامير» العائلات والأفراد إلى مشاهدة الألعاب النارية، والعروض التراثية السعودية، ومسيرة السيارات الخارقة، ومجموعة من العروض المميزة لدى المتاجر والمطاعم. وتشمل الفعاليات عروضاً تراثية يقدمها عدد من فرق التراث السعودية في الفترة من 20 إلى 23 سبتمبر في «لا مير ساوث» و«لا مير نورث» كل يوم عند الساعة 7 مساءً و8:40 مساءً.

وفي يوم السبت، الموافق 22 سبتمبر، سوف يتحول شارع العروض في «لا مير» إلى معرض للسيارات الخارقة خلال المسيرة المذهلة التي يشارك فيها بعض من أروع السيارات الفخمة في دبي، برعاية مجلس الـ«سوبركارز»، على إيقاع المعزوفات الموسيقية التي يؤديها الـ دي جي على الهواء مباشرة. ومن المقرر أن تستضيف الوجهة كذلك عرضاً للألعاب النارية سيضيء سماء لا مير برفقة معزوفات موسيقية ستنطلق في تمام الساعة 8:30 من مساء يوم الأحد، 23 سبتمبر.

عارضو «ذا أوتلت فيلدج » يتجوّلون بثياب تراثية لافتة

 

«ذا أوتلت فيلدج»

وبالتزامن مع الاحتفال باليوم الوطني السعودي، تدعو «ذا أوتلت فيلدج»، وجهة التسوق والترفيه الداخلية في دبي من «مِراس»، الضيوف والأطفال للاحتفال بالمناسبة الغالية عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة الترفيهية الفريدة من نوعه والتي ستحفز إبداعاتهم.

وتشمل الأنشطة الاحتفالية المنطقة الإبداعية للأطفال التي ستفتح أبوابها حتى 29 سبتمبر وتتضمن ألعاباً داخلية عملاقة، تشمل لعبة جينغا والثعابين والسلالم، ولعبة (xoxo) و(kerplunk)، إضافة إلى منطقة الألعاب المخصصة للأطفال الصغار.

وستشكل الفعاليات كذلك منطقة عرض الأفلام التي ستعرض باقة من أفلام الرسوم المتحركة المفضلة لدى الأطفال.

كما سيكون الأطفال على موعد أيضاً مع فعالية ممتعة ستطلق العنان لقدراتهم الفنية والإبداعية في منطقة الفنون والحرف اليدوية، ويمكنهم قضاء وقت ممتع في جلسات صناعة اللوحات الورقية، أو الرسم بالطبشور على السبورة، أو التلوين على صفحات عملاقة.

تعليقات

تعليقات