جمعا أعمال دوشامب 20 عاماً ليهدياها إلى متحف في واشنطن

أمضى الثنائي آرون وباربرا ليفين 20 عاماً في اقتناء الأعمال الفنية الموقعة باسم الفنان التصوري الطليعي وعملاق القرن العشرين مارسيل دوشامب.

مقتنيات

ويصف الثنائي ليفين العاشق لفضول دوشامب الفكري وحسه الفكاهي مجموعة المقتنيات بالممتعة والحميمة والشخصية، لكنهما سرعان ما سيضيفان إليها وصف العامة، بعد أن قررا التبرع بها لمتحف هيرشهورن وحديقة النحت في واشنطن، حيث ستشكل الأعمال قيمة مضافة لمتحف سميثسونيان للفن الحديث، وقد أكد دانيال ساليك، رئيس مجلس إدارة هيرشهورن ذلك بالإشارة إلى أن «أي متحف في العالم سيرغب بالحصول على تلك المجموعة».

أعمال

وتتضمن هدية الثنائي ليفين القيّمة، والتي صادف توقيتها مع الذكرى السنوية الخمسين لوفاة دوشامب 35 عملاً فنياً و15 لوحة وصوراً وأعمالاً مرسومة على الورق من توقيع معاصريه كتريستان تزارا ومان راي وغيرهما. كما تشمل الهدية 150 كتاباً وفهارس ومحفوظات تتعلق بدوشامب.

وتعتبر ميليسا شيو مديرة المتحف أن الهبة تشكل خبطة أساسية، ذلك أن الأعمال المتضمنة بمثابة «نقطة بداية» للعديد من الفنانين المعاصرين، علماً بأن المتحف لا يضم حالياً إلا عملاً واحداً لدوشامب ضمن المجموعة الدائمة، وأضافت شيو: «إنه واحد من الفنانين الأكثر تأثيراً في القرن العشرين، وفي حين أن بيكاسو يخطر بداية للناس فإن دوشامب يقف على مستوى مواز. وقد جعل من الفن فكرة أكثر منه شيئاً، فالفن يمكن أن يكون ما يريده الفنان نفسه».

إبداع

وتعكس مجموعة ليفين اتساع رقعة وغنى الإنتاج الإبداعي لدوشامب، وتضم أمثلة عن القطع الجاهزة المشهورة وأغراضاً للاستعمال اليومي كان قد اشتراها بنفسه، إضافة لأعمال فنية موقعة بأسماء أعلام، وسيتم الاحتفاء بالهبة في خريف العام 2019 ليحظى الجمهور، كما تقول شيو، بفرصة لرؤية مدى ضخامة الهدية وغنى محتواها.

تعليقات

تعليقات