معرض

متحف فيكتوريا وألبرت يسلط الضوء على «ألعاب الفيديو»

يستضيف متحف فيكتوريا وألبرت بالعاصمة البريطانية لندن، هذا الأسبوع معرضاً خاصاً بألعاب الفيديو، حيث يلقي نظرة على هذه المواد الترفيهية وتصميمها ورواجها منذ مطلع القرن الواحد والعشرين.

ويتضمن المعرض أعمالاً فنية ونماذج أولية ومواد من شركات إنتاج كبرى، إضافة إلى مصممين مستقلين صغار في عصر الهواتف الذكية ومواقع التواصل الاجتماعي.

ويستكشف المعرض دور مجتمعات اللاعبين على الإنترنت وأعمالاً من معجبين، ويفتتح المعرض يوم الثامن من سبتمبر الجاري.

تعليقات

تعليقات