«خيط» يربط «السدو» بالحاضر

■ «خيط» يحتفل بالافتتاح الرسمي لمعهد دبي للتصميم | من المصدر

بدأ فريق عمل من المبدعين وطلاب معهد دبي للتصميم إنجاز عمل فني يعيد إحياء حرفة «السدو» التي شاعت في الخليج قديماً والتي تُستخدم فيها خيوط منسوجة بطريقة تقليدية، من خلال ممارسات وتقنيات مبتكرة مثل الطباعة ثلاثية الأبعاد. وأزيح الستار، أمس، عن العمل الفنّي المسمى «خيط»، في تدشين رسمي لمعهد التصميم، وبدء الدراسة فيه.

واستخدمت في هذا العمل الفني التفاعلي خيوط بطول 14 كيلومتراً، و110 أمتار من الفولاذ المطلي، وسيبقى مفتوحاً للجمهور حتى 11 سبتمبر.

تعليقات

تعليقات