رفيعة غباش: الاحتفال بالمرأة الإماراتية تعزيز لجهود دعمها

زكي نسيبة يُسلّم الدكتورة غباش درعاً تذكارية بعد الندوة ــ من المصدر

احتفالاً بيوم المرأة الإماراتية الذي أقيم هذا العام تحت شعار «المرأة على نهج زايد»، استضافت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أخيراً، ندوة للدكتورة رفيعة غباش، مؤسسة ورئيسة متحف المرأة في دبي، أكدت فيها أن الاحتفال بالمرأة الإماراتية هو تعزيز لجهود دعمها.

وتوجهت الدكتورة رفيعة غباش، في بداية الندوة، بالشكر والتقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، على تخصيص يوم 28 أغسطس، للاحتفال بالمرأة الإماراتية، الذي يشكل إضافة نوعية للخطوات التي تتخذها الدولة لتحقيق استراتيجيتها الهادفة إلى تمكين المرأة الإماراتية وتعزيز ريادتها على جميع الصعد.

وثمّنت غباش الدعم المتواصل والمُستمر للمرأة الإماراتية من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

دور متميز

واستعرضت غباش خلال الندوة الدور السياسي للمرأة الإماراتية عبر العصور، لافتة إلى أن المرأة بالإمارات أثبتت خلال فترة وجيزة من الزمن، حضورها المُتميّز في مختلف المواقع الريادية، ومُشاركتها القوية الفاعلة في كل المجالات الداعمة لعملية التنمية المُستدامة داخل الدولة وخارجها.

توقيع

وقام معالي زكي نسيبة، وزير دولة، بتكريم الدكتورة غباش، شاكراً لها المبادرة القيمة التي تبقى مصدر فخر، مؤكداً الدور الجوهري للمرأة الإماراتية التي شاركت في تحقيق إنجازات ومكتسبات في المجالات كافة، خاصة أنها تُمثّل جزءاً لا يتجزأ من رؤية الدولة لاستشراف المستقبل، حيث جاء هذا النموذج في تمكين المرأة تجسيداً لنهج المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

تعليقات

تعليقات