100 كتاب عن الحج توثّق رحلاته عبر التاريخ

يعتبر مشروع نشر 100 رحلة حج إلى مكة، أحد مشاريع دارة السويدي الثقافية في أبوظبي. ويتضمن مئة من سلسلة رحلات الحج، المهداة كما ذكر الشاعر محمد أحمد السويدي صاحب مشاريع السويدي «إلى روح الشيخ زايد باني نهضة الإمارات». وستصبح رحلات الحج بحسب رؤية السويدي، بعد تحقيقها ونشرها موسوعة لعلماء وأدباء ومتصوفة وباحثين عن المعرفة عبر ألف عام.

الرحلة الحجازية

ومن بين الكتب التي صدرت إلى الآن عن هذه السلسلة يبرز عنوان (الرحلة الحجازية) التي تعد من أمهات الرحلات المغربية إلى الحج كتبها في القرن السابع عشر أبو عبد الله محمد بن الطيب الشرقي الفاسي بعد رحلة استغرقت 16 شهراً من فاس إلى مكة، حيث حج إلى بيت الله الحرام ثم عاد إلى بلاده.

والكتاب الفائز بأحد فروع جوائز ابن بطوطة، حققه الباحث المغربي نور الدين شوبد، عن نسخة مخطوطة محفوظة في جامعة لايبزيج بألمانيا، وهي خالية من اسم الناسخ وتاريخ النسخ كما قال تقرير لجنة تحكيم جائزة ابن بطوطة لتحقيق المخطوطات التي منحت المحقق جائزتها. وفي الكتاب يصف الفاسي أهرام مصر بأنها «رمت الدهر المشيب وأشرفته على الإهرام».

مشاهدات وأشعار

وإلى جانب اهتمام الفاسي بوصف مشاهداته، استشهد بما يحفظ من أشعار لأعلام الشعر العربي ومنهم النابغة الذبياني والبحتري وأبو تمام والمتنبي والطغرائي وغيرهم.

إذ ذكر في استشهاده من أشعار أبو تمام في مدح رحلة الحج.

وطول مقام المرء في الحي مخلق

بديباجتيه فاغترب تتجدد

فإني رأيت الشمس زيدت محبة

من الناس أن ليست عليهم بسرمد

كما كتب الفاسي قصيدة طويلة قال فيها:

وأعلم بأن المكث في الأوطان يدعو للضجر

والبدر لو لزم الإقامة في محل ما بدر

وكانت دار السويدي قد نشرت العديد من الكتب عن رحلات الحج منها (تذكرة بالأخبار عن اتفاقات الأسفار) لابن جبير الأندلسي و(ماء الموائد) لعبد الله بن محمد العياشي و(الرحلة الناصرية) لأبي العباس أحمد بن محمد بن ناصر الدرعي و(إحراز المعلى والرقيب في حج بيت الله الحرام وزيارة القدس الشريف والخليل والتبرك بقبر الحبيب) لمحمد بن عبد الوهاب المكناسي، وغيرها من كتب توثق لجانب مهم من طقوس المسلمين، وعنائهم في الوصول إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج، خاصة في زمن خلت فيه وسائل التواصل السريعة كما هي الآن.

تعليقات

تعليقات