الملتقى 5 للمعلمين في ضيافة الأرشيف الوطني

بعض المشاركين في الملتقى يتعرفون إلى صفحات من حضارة الإمارات ـــ من المصدر

بدأ الأرشيف الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة استقبال مئات المعلمين المشاركين في الملتقى الوطني السنوي الخامس للمعلمين العرب والأجانب في الفترة من 16- 30 الجاري بهدف إثراء معارفهم بمعلومات من تاريخ الإمارات وتراثها، وتعزيز خبراتهم بقيم المجتمع الإماراتي وبالطرق المثلى للوصول إلى الطلبة عبر عاداتهم وتقاليدهم العريقة التي تتسم بالتسامح والتعايش بين مختلف الجنسيات على أرض الإمارات، جرياً على عادة الأرشيف الوطني في تنظيم هذا الملتقى السنوي قبيل موعد بدء العام الدراسي الجديد.

ويتطلع هذا الملتقى الذي يتعاون فيه الأرشيف الوطني مع شركائه الاستراتيجيين، إلى حض الجهاز التعليمي في مدارس الدولة على ترسيخ الهوية الوطنية وتعزيز الولاء والانتماء، ويحرص على خلق التجانس الثقافي، ورفع درجة الوعي بتاريخ وثقافة وتراث وعادات مجتمع الإمارات العريق.

ويستضيف الأرشيف الوطني بمقره المعلمين العرب والأجانب في التعليم الحكومي والخاص المشاركين في هذا الملتقى، والمرشحين من قبل دائرة التعليم في أبوظبي، ووزارة التربية والتعليم، أو من قبل المدارس، كمدارس الإمارات الوطنية بمختلف فروعها، ومجموعة أكاديمية الدار، ومدارس أدنوك.

ويتميز ملتقى المعلمين الخامس بأنه يستقبل أيضاً المعلمين الذين يرغبون بالمشاركة دون الحاجة لترشيح أي جهة، والتسجيل سيكون في الأيام المحددة للملتقى.

تعليقات

تعليقات