إقبال جماهيري على حفلها وتفاعل لافت مع أغنيات «فنانة العرب»

أحلام تضيء ليالي مهرجان صلالة

أجندة الفنانة الإماراتية أحلام بدت هذا الصيف مزدحمة بالفعاليات، فها هي تتنقل مثل حمامة سلام بين مسارح العالم، لتقدم صورة جميلة عن الفن الخليجي، جامعة في قلبها حب بلدها، وخليجها، ما جعلها رقماً صعباً في الساحة الفنية الخليجية، فما كادت تنتهي من إطلالتها على مسرح جرش غربي العاصمة الأردنية عمّان والتي جاءت بعد غياب 17 عاماً عنه، حتى عادت لتطل مجدداً على جمهورها في مهرجان صلالة السياحي، بسلطنة عُمان، حيث أحيت، أول من أمس، حفلاً غنائياً، توافد عليه الجمهور من كل حدب وصوب.

وأضاءت أحلام ليالي صلالة، فما كادت تحط في أرض صلالة حتى استقبلت بحفاوة لافتة، بدأت مع فرق شعبية، ولم تنته بلقاء جمهورها العريض، لتبادر «فنانة العرب» بالترحيب بهم بقولها «وحشتوني يا أهل صلالة»، متوجهة بالشكر الجزيل إلى إدارة المهرجان على حفاوة الاستقبال، وإلى كل من ساهم في تنظيم ليالي المهرجان.

وسم خاص

قدمت أحلام في حفلها تشكيلة واسعة من أغنياتها القديمة والجديدة، واستطاعت «فنانة العرب» بأدائها وبرفقة فرقتها الموسيقية التي قادها المايسترو وليد فايد، أن تشعل مسرح المروج، وأن تشغل أيضاً رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين أطلقوا لها وسماً خاصاً بعنوان (#أحلام في صلالة) حمل بين طياته العشرات من التغريدات التي تثني على أدائها في مهرجان صلالة، الذي أصبحت حفلات «فنانة العرب» جزءاً أساسياً من برنامجه السنوي، وهي التي لم تخلف موعدها معه منذ سنوات طوال.

تغريدات كثيرة ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، تثني على ما قدمته أحلام في مهرجان صلالة، سواء من حيث أغنياتها، أو إطلالتها وطريقة استقبالها التي وصفت بـ«الفاخرة»، فيما تناقل المغردون مقاطع مصورة للحفل الذي جاء بعد جولة فنية طويلة، جابت خلالها «فنانة العرب» العديد من مدن العالم، معتبرين أن ما قدمته أحلام على مسرح المروج، بمثابة «منجز جديد يضاف إلى سجلها الغنائي الفاخر»، وأنها قدمت في الحفل «ليلة عُمانية من الطرب الثقيل»، قدمت فيه بعضاً من روائع أرشيفها الغنائي، في وقت شاركها الجمهور العُماني أغنياتها التي حفظها عن ظهر قلب.

يذكر أن أحلام وخلال الأشهر الماضية، حققت نجاحاً لافتاً في جولتها الغنائية التي حطت خلالها في عدد من المدن، فمن مهرجان موازين بالمغرب، إلى باريس الفرنسية، ومنها توجهت إلى لوس انجليس الأميركية، لتقف على مسرح دولبي، مسجلة حضورها كأول فنانة عربية تقف على خشبة المسرح الذي يشهد سنوياً استضافة حفل توزيع جوائز الأوسكار، كما تمكنت أحلام خلال جولتها من استقطاب الجمهور الأردني، في حفلها الذي أحيته الشهر الماضي في مهرجان جرش، الذي عادت إليه بعد غياب دام 17 عاماً.

أعمال خاصة

كشفت الفنانة أحلام، في عدد من تغريداتها، عن استعدادها لتقديم مجموعة من الأعمال الغنائية الخاصة باليوم الوطني السعودي خلال سبتمبر المقبل، وقالت إنها تتعاون في إنجازها مع الملحن ناصر الصالح، وكذلك السعودي عبدالرحمن العثمان، واصفة أنها ستقدم «أعمالاً للتاريخ».

تعليقات

تعليقات