أحلام: مشاركتي في «شمس الحضارات» تعبير عن عمق العلاقات الإماراتية المغربية - البيان

أحلام: مشاركتي في «شمس الحضارات» تعبير عن عمق العلاقات الإماراتية المغربية

أكدت الفنانة الإماراتية أحلام أن مشاركتها في أوبيريت «شمس الحضارات»، جاء تعبيراً عن العلاقات الوثيقة التي تربط بين دولة الإمارات والمملكة المغربية. وقالت أحلام في تغريدات لها أخيراً على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، تعليقاً على مشاركتها في الأوبريت: «تهانينا الخالصة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس في الذكرى الـ19 لتوليه العرش، ذكرى نجدد فيها الاحتفاء بمسيرة النهضة في المملكة المغربية الشقيقة التي يقودها جلالة الملك محمد السادس بكل اقتدار نحو الرقي والازدهار».

وقالت في تغريدة أخرى لها: «أودّ أن أشارككم فرحة الشعب المغربي بمناسبة الذكرى الـ19 لتولي صاحب الجلالة الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية الشقيقة مقاليد الحكم، حفظكم الله وأدام عليكم وعلينا الأفراح والمسرات وللأمة العربية والإسلامية، مع كل المحبة لكم من بلادي الغالية الإمارات إلى المغرب الغالي والشقيق».

مشاركة

وكانت أحلام قد شاركت في أوبريت «شمس الحضارات»، المهدى للمملكة المغربية بمناسبة احتفالات عيد العرش ومرور 19 سنة على حكم الملك محمد السادس، وتم عرضها على القنوات المغربية، منذ الأحد الماضي، وأشرف على إخراجه الأمير مولاي إسماعيل، وهو من كلمات مصعب العنيزي، وألحان رضوان الديري وتوزيع الفنان التونسي عصام الشرايطي، وإخراج فيصل الحليمي.

كما كانت أحلام قد وجهت عقب مشاركتها في الأوبريت رسالة إلى الملك محمد السادس قالت فيها: «تعلمنا حبكم وترسخت محبتكم في القلوب منذ والدنا وقائدنا الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله.. من بنت الإمارات العربية المتحدة أهدي صوتي إلى جلالتكم، حفظكم الله ورعاكم، في هذا العمل الذي هو وسام شرف لي، دمتم فخراً وعزاً للعرب.. ابنتكم بنت الإمارات والمغرب أحلام».

وقد حظيت أحلام برسالة من الملك محمد السادس، سنة 2018، عبّر لها من خلالها عن شكره وتقديره لها مع تمنياته لها بمسيرة موفقة ومميزة في مسارها الفني.

نجوم

شارك في عمل «شمس الحضارات» كل من الفنان السعودي رابح صقر، والفنان الكويتي، نبيل شعيل، والفنانة الأردنية ديانا كرزون، والفنان البحريني أحمد الجميري، والفنان القطري فهد الكبيسي، والفنانة الإماراتية أحلام، تعبيراً منهم عن التلاحم وعلاقات المحبة التي تجمع الدول المشاركة في العمل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات