«رواق عوشة» يعزز العلاقات الثقافية والاجتماعية مع الصين

موزة غباش تهدي جاوو لوانغ رويان درعاً تذكارية عقب الاجتماع | من المصدر

ناقشت الدكتورة موزة عبيد غباش رئيسة رواق عوشة بنت حسين الثقافي، مجموعة من قضايا وشؤون التعاون الثقافي بين الرواق والجهات الثقافية الصينية، مع جاوو لوانغ رويان نائب رئيس مجلس التعاون الاقتصادي الصيني الخليجي /‏ فرع دبي، خلال لقاء جمعهما في مقر الرواق، أول من أمس، حيث جرى الاتفاق على عدد من مسارات التعاون الثقافي والمجتمعي الاقتصادي بين الطرفين، ذلك بحضور موزة الحمادي من اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.

وقد أبدت جاوو رويان كبير إعجابها بالرواق وبرامجه الثقافية والمجتمعية، وبما يتوافر فيه من إمكانات وقاعات تحفز على المزيد من المبادرات، وأكدت أن العلاقات الإيجابية والتعاون الاقتصادي التاريخي بين الصين والإمارات يعد تربة خصبة للتعاون الثقافي والمجتمعي، خاصة أن التطور الحضاري لكلا البلدين يدعم آفاق العمل المشترك.

وقالت الدكتورة موزة عبيد غباش: إننا سعداء بهذا اللقاء الودي الذي سيكون بداية لمبادرات عملية تعود بالفائدة لكلا البلدين، وخاصة الأسر المنتجة والشباب للاستفادة من فلسفة الثقافة الصينية في تطوير العمل (أدب الإدارة الصينية) وثقافة الصين الاقتصادية.

وتم خلال اللقاء الاتفاق على عقد دورات ثقافية من قبل مجلس التعاون الاقتصادي الصيني الخليجي، للطلبة وللسيدات العاملات في المشاريع المتوسطة والصغيرة وللأسر المنتجة، كما ينظم الرواق دورات لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها من الصينيين. ويتم أيضاً تنظيم المعارض الحضارية والتراثية المشتركة، وتبادل الوفود .

وطرحت ممثلة اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، مبادرة الثقافة من خلال التعليم للشباب.

تعليقات

تعليقات