استُقبلت بالورود وشدَت بأجمل أغانيها

أحلام تصافح التاريخ في مهرجان جرش

الآلاف تجمهروا لمتابعة فنانة العرب | من المصدر

في مكان يعبق بتاريخ تليد، ويتراءى على جدرانه وصخوره خيال روماني تقرع طبوله في الذاكرة، ويستنشق منه الجمهور عبق الماضي لأمم وأقوام وقفوا على ذلك المسرح التاريخي، وقفت أيقونة الإمارات بقوة أدائها وجاذبية صوتها لتحفر في ذاكرة الفن والغناء حفلة لا يمكن لها أن تنسى بسهولة، تلك هي جرش، بل تلك هي أحلام، التي صدحت على خشبة واحد من أعرق المسارح التاريخية على وجه الأرض، لتكون ملكة مستحقة التتويج في تلك الليلة التي شدت فيها بأجمل أغانيها في حفل مهرجان جرش، أول من أمس، ولينطق لسان حال الآلاف من الجماهير التي غصت بها المدرجات، بقيمة تلك القامة الفنية الإماراتية، التي حفرت مكانتها في قلوب الملايين.

استقبلت الفنانة أحلام بالدبكة والورود في الأردن، لمشاركتها في مهرجان جرش 2018 للثقافة والفنون، وذلك بعد غياب طويل عن مسرح جرش العريق، وقد روجت أحلام لحفلها في جرش عبر حسابها على «تويتر» قائلة: «للمرة الثالثة أنال شرف الوقوف على مسرح جرش العريق في بلدي الثاني الأردن، وكما عودتكم دائماً، أعدكم بحفل يليق بكل جمهوري في الخليج والوطن العربي، شكراً مهرجان جرش، وأتمنى أن أكون عند حسن ظنكم وظن جمهوري الكبير بي». وقد أكدت إدارة المهرجان من خلال شبكات التواصل الاجتماعي أهميّة استضافة فنانة العرب ذات الحضور القوي والصوت الواثق والذّوق الكبير في الأداء، الذي تغلّفه شخصيّة فريدة ومميزة على المستوى الفني والإعلامي والنشاط اللافت في تحكيم برامج الكشف عن المواهب الإبداعيّة في عالم الطرب والموسيقى والغناء.

تألق

وبعد النجاح الكبير الذي حققته في حفل لوس أنجليس، غنت أحلام من أرض النشامى، من بلد العراقة والأصالة، حيث وصلت الفنانة قبل يوم واحد من الحفل لتقوم بالتجهيز وعمل البروفات استعداداً للحفل مع المايسترو وليد فايد، وتألقت الفنانة خلال البروفات بشال تراثي يحمل التطريز الشعبي الأردني العريق، كما أطلت في الحفل بفستان للمصمم زهير مراد، وحققت الفنانة نجاحاً ساحقاً، وسجلت أعلى حضور جماهيري في هذه الدورة لعام 2018، وتقدم الحضور إلهام ياسين، والدة الملكة رانيا، حرم العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إضافة إلى حضور مجموعة من الفنانين ومشاهير السوشال ميديا.

وقد اختارت الفنانة مجموعة أغانٍ لتطرب بها جمهورها المتنوع من ألبوماتها اللافتة، مثل «ما يصح إلا الصحيح»، و«مختلف»، و«طبيعي»، و«كيف ارضى» و«أحبك موت»، و«لعلمك وبس»، و«أحسن»، و«الثقل صنعة»، و«هذا أنا»، و«موعدك»، و«ابتحداك»، وشاركت دموع تحسين الغناء مع أحلام بأغنية على خشبة المسرح، كما وعدتها الفنانة بالغناء معها على المسرح أثناء برنامج «ذا فويس»، حيث كانت دموع من ضمن فريق الفنانة أحلام، وهي تملك قاعدة جماهيرية كبيرة، فقد حصد الفيديو الأول لها نحو 25 مليون مشاهدة.

3

واستمرت فنانة العرب بالغناء لمدة 3 ساعات تقريباً مع تنوع الأغاني وتجاوب الجمهور معها، وقد غنت للملك عبد الله الثاني، وللأردن، ولبست «الكوفية» الأردنية، لتعبر عن حبها واحترامها لشعب الأردن العريق، وتوج الحفل بتقديم درع جرش 2018 للفنان أحلام.

تميزوفي سياق متصل، فإن الفنانة أحلام هي أول فنانة عربية غنت في فلسطين، وأوّل فنانة تقيم حفلاً في أميركا بلوس أنجليس على مسرح دولبي ثيتر، الذي يحتضن مهرجان توزيع جوائز الأوسكار، وأوّل مطربة عربية تغني في أوبرا دبي، كما أنّها أول مطربة عربية تغني على مسرح بلاديوم لندن، وأوّل مطربة عربية تغني على مسرح والت ديزني العالمي في لوس أنجليس، ووصل عدد ألبومات أحلام الخاصّة لنحو 13، وأكثر من 200 أغنية منفردة، وأكثر من 30 أوبريتاً خليجياً وعربياً، ولها العديد من الأغاني الوطنيّة والخاصّة.

شكر

لم تنسَ أحلام أن تتوجه بالشكر للقائمين على المهرجان، إذ قالت في تغريدة لها على «تويتر»: «شكراً مهرجان جرش على هذا الحفل العظيم، شكراً مدير مهرجان جرش السيد محمد بوسماقه على حسن الاستقبال والترتيبات الكبيرة التي تحسّ (من خلالها) فعلاً كأنك في مهرجان عالمي. شكراً للمنظمين الذين كانوا كالخلية الرائعة في الحفل.. شكراً للحضور.. شكراً للصوت، الإضاءة، المسرح، الكاميرا مان.. شكراً للأمن العام».

تعليقات

تعليقات