#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

مزرعة في أوسلو تغير مستقبل الطعام المستدام

2017-img-20170824-120243-vh

المسؤولية في زراعة الأغذية وتناولها واحدة من مسلمات الزمن الماضي وفلسفة الزمن الحاضر، وهدف يجهد موقع «لوسايتر» النرويجي في تحقيقه. ولوسايتر تلك مزرعة حضرية في قلب أوسلو، لا تشبه سواها. إنها ناحية الحقول المزروعة بحبوب غير معدّلة، أو الجنان خصبة الإنتاج، والمساحة الزراعية المشتركة التي تشكل مبادرة تعليم خضراء محلية، وتحيط جميعها بمخبز، وهيكل بناء هجين مميز، ومنصة تجمع مبنيّة من هيكل سفينة قديمة ذات سطح أخضر.

يدعو المتخصصون هذه المزرعة بــ «مؤسسة ثقافية بلا جدران»

 

فلسفة

ويتسم «لوسايتر» بفلسفة لصيقة بفهم النرويج التاريخية والمعاصرة، إضافةً لصناعة الخبز والاهتمام بالحقول، يمكن للزوار المشاركة في فعاليات مميزة، كإقامة حفلات عشاء، وعلف المواشي، وإقامة المعارض الفنية والمحاضرات. وقد قال فيها أحد المشاركين في وصف صحيح، إنها «مؤسسة ثقافية بلا جدران».

غالباً ما تخضع وجبات المستقبل لنقاشات من منظور عدسات التكنولوجيا، وفي إطار تبني الحشرات والطحالب في أطباقنا أو تطوير منتجات معدّلة وراثياً، إلا أن مستقبل الطعام في «لوسايتر» إطاره العودة إلى الممارسات المجتمعية، والتحول نحو لحوم أكثر استدامةً ومعانقة مفهوم النباتات الأصلية التي لا تقاوم محيطها على الدوام.

وشرحت آنا بيت هوفيند، التي تشارك في عدد من المعارض الفنية الخاصة والعامة في المدينة، وتعد مضيفة حفل العشاء، أن «لوسايتر» مشروع استصلاحي.

تعليقات

تعليقات