#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«تداخلات».. بانوراما ثقافات وورش عمل

أعلنت مؤسسة فن جميل، أمس، أنها ستفتتح اليوم، أحدث استديوهات الأبحاث في منصة مشاريعها في السركال أفينيو 2018، بعنوان «تداخلات»، يضم كتباً متنوعة ويغطي ثقافات متنوعة، وبإشراف القيّم الفني عمر برادة، حيث يأخذ شكل قاعة قراءة ومساحة للعمل البحثي مفتوحة للعامة، حيث تتواصل فعالياته حتى 31 يوليو 2018، وذلك من يوم السبت وحتى الخميس أسبوعياً، من الساعة 10:00 صباحاً وحتى 6:00 مساءً.

ويعتبر برنامج المعارض، واستديوهات الأبحاث، وورش العمل، والفعاليات التابع لمنصة مشاريع فن جميل مؤشراً على توجه مكتبة جميل والرسالة التي تحملها ضمن مركز جميل للفنون المرتقب افتتاحه في منطقة الجداف بدبي، في 11 نوفمبر 2018. تقع مكتبة جميل، التي تركز على الفنانين، وتاريخ الثقافة والمعارض في الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط الأوسع، في قلب المركز الجديد، الذي تم تصميمه بواسطة شركة سيري أركتكتز.

تنوع

وسيقدم استديو الأبحاث «تداخلات» مجموعة من المؤلفات تضم أكثر من 150 إصداراً باللغتين الإنجليزية والعربية. وفي هذا الصدد يقول عمر برادة: تتناول المجموعة فكرة التداخل من مختلف وجهات النظر. وتركز هذه الإصدارات على منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتنظر في كيفية تنقل الناس وأسفارهم، والتقاء الثقافات، وتحول اللغات في المناطق الحدودية. كما تتأمل هذه القائمة في الأبعاد المتعددة للترجمة النصية والثقافية، بما في ذلك تحول الأشكال الفنية عبر تاريخ الفن. وتستكشف في آن واحد نشاطات مدن الموانئ في زمن العولمة، وتآلف الأرواح التي تتيح لنا المراسلات المنشورة بين الفنانين أن نشهده.

وستتولى الفنانة متعددة التخصصات المقيمة في دبي نوش أناند والمترجمة والناقدة حفصة حريقة قيادة مجموعات قراءة مجانية ومفتوحة للعموم والتي تستجيب لقائمة المراجع التي وضعها عمر برادة. كما ستقدمان جلسات جماعية باللغتين الإنجليزية والعربية على التوالي، اعتماداً على قراءات مختارة من استديو الأبحاث.

تعليقات

تعليقات