أعمال 18 فناناً في معرض القطّارة

افتتح مركز القطارة للفنون، مساء أول من أمس، معرض القطارة الصيفي الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، ويقدم أعمالاً فنية لطلاب المركز وفنانين من الإمارات.

ويستكشف المعرض الذي يستمر لغاية 25 سبتمبر، مجموعة واسعة من الوسائط والتعابير الفنية المميزة لـ18 فناناً من مختلف المدارس الفنية، بهدف تسليط الضوء على القدرات الإبداعية للفنانين الناشئين في دولة الإمارات. ومن بين الفنانين المشاركين المقيمين في أبوظبي الفنانة التشكيلية ماليزية الأصل سعدية بنت سليمان، والفنانة الهندية شينا أم أم، والفنان التشكيلي الفلبيني تشارلي فيلاجراسيا.

واكتسبت سعدية سليمان موهبتها الإبداعية بنفسها، حين اكتشفت شغفها وموهبتها في الرسم بعد انتقالها من ماليزيا للعيش في أبوظبي عام 2007. وتنوعت إبداعاتها الفنية مع تنوع تجاربها بالوسائط الفنية المتعددة من مثل الأكريليك والألوان الزيتية وقلم الرصاص والوسائط المختلطة، والتي أنتجت مجموعة كبيرة من اللوحات المميزة.

أمّا شينا أم أم فهي فنانة تشكيلية ولدت في مدينة كاليكوت في ولاية كيرالا الهندية، المعروفة بمشهدها الفني والثقافي الحي، وتعيش حالياً في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تعليقات

تعليقات