«العمل الإنساني في فكر زايد» موضوع ندوة «تراث الإمارات» - البيان

«العمل الإنساني في فكر زايد» موضوع ندوة «تراث الإمارات»

حضر الشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان، مساء أمس الأول، ندوة «العمل الإنساني في فكر زايد.. نهج ومسيرة»، التي نظمها مركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات، بمناسبة «يوم زايد للعمل الإنساني» ضمن مهرجانه الرمضاني الذي يقام برعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي.

شارك في المحاضرة كل من حمد سالم بن كردوس العامري، مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والكاتب والمفكر الإماراتي الدكتور يوسف الحسن، وعيد بخيت المزروعي، عضو المجلس الوطني الاتحادي السابق، بجانب حضور سنان أحمد المهيري، المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات في النادي، وعلي عبدالله الرميثي، المدير التنفيذي للدراسات والإعلام.

بدأت الندوة، التي أدارها الدكتور حمدان الدرعي، رئيس قسم البحوث والدراسات في مركز زايد للدراسات والبحوث، بعرض فيلم قصير عن العمل الإنساني في فكر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وتحدث العامري عن مؤسسة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الخيرية التي أنشأها المغفور له وأنفق عليها وأشرف على عملها، حيث تتكفل بتكاليف حج ألف حاج كل موسم، 600 من الإمارات، و400 من خارجها.. وتطرق الدكتور يوسف الحسن إلى فلسفة العمل الإنساني في مدرسة زايد.. موضحاً أن نهج الخير الذي آمن به وسار على طريقه الشيخ زايد يعد إرثاً إنسانياً كبيراً وعطاءً زاخراً بالقيم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات