الفنلنديون أسعد شعوب العالم والبورونديون أتعسهم

الفنلنديون هم الأسعد على وجه الأرض، بحسب تقرير يبحث في مؤشرات جودة الحياة، التي تشمل الثراء والعمر المتوقع والفساد والحرية، وغيرها من الأشياء.

وأدرج التقرير العالمي للسعادة، الذي يجرى بتكليف من شبكة حلول التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة، أيضاً النرويج والدنمارك وأيسلندا وسويسرا في قائمتها للخمس دول الأولى.

وأكثر الدول تعاسة هي بوروندي وجمهورية إفريقيا الوسطى وجنوب السودان وتنزانيا واليمن.

وجرى تصنيف ألمانيا في المرتبة الخامسة عشرة فوق الولايات المتحدة بثلاث مراتب.

وبحسب جيفري ساكس، وهو خبير أمريكي بارز في اقتصاد التنمية الذي ساهم في التقرير، "يتراجع تصنيف السعادة الأمريكي ويرجع ذلك في جزء منه إلى الأوبئة القائمة للبدانة وتعاطي المخدرات والاكتئاب غير المعالج".

وجرى تقديم التقرير السنوي، الذي صدر لأول مرة عام 2012، اليوم الأربعاء في الفاتيكان.

وللمرة الأولى اشتمل على تقديرات خاصة بسعادة المهاجرين، وتبين أنها تتماشى بشكل كبير مع سعادة السكان المولودين محلياً.

 

تعليقات

تعليقات