تتويج

فايز السعيد ووائل كفوري يحصدان جوائز «ضيافة» في دبي

حاز سفير الألحان الإماراتي فايز السعيد والفنان اللبناني وائل كفوري جائزة مهرجان ضيافة للعام 2018، والذي أقيم للعام الثاني على التوالي في الإمارات. وجاء تتويج السعيد بالجائزة عن مجمل أعماله التي قدمها ومسيرته الفنية الممتدة لثلاث وعشرين سنة. وعبر السعيد في تصريحات صحفية خاصة عن سعادته لفوزه بهذه الجائزة التي كان فيها الإماراتي الوحيد الذي يحصل عليها في نسخة هذا العام.

وقال السعيد إن التكريم بهذه الجائزة له أكثر من معنى، لافتاً إلى أهمية أن يكون ضمن كوكبة من نجوم الغناء والتلحين في العالم العربي والخليج. وأضاف: «ويأتي أيضاً عن مجمل مسيرتي الممتدة لـ 23 عاماً وليس عن عمل معين، فالسنوات الطويلة تلك حملت الكثير من المشاريع لي وطنياً وعاطفياً وفي الألبومات والأغنيات الخاصة، وتعاونت فيها مع مختلف نجوم العرب والخليج».

وعن كونه الإماراتي الوحيد يحصل على هذه الجائزة رأى السعيد أنه لشرف كبير أن يحصل عليها في الإمارات وفي عام مميز هو عام زايد 2018 واصفاً كل هذا بالقول: «شرف أني أمثل الإمارات في حدث وقع في الإمارات».

وأهدى فايز السعيد جائزة ضيافة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، قائلاً: «أهدي الجائزة لسموه لأن سموه كان أول من آمن بفايز السعيد منذ الانطلاقة ودعمني طيلة مسيرتي وحتى اليوم.. حفظه الله ورعاه».

مشاريع

إلى ذلك وفي مشاريع مقبلة للفنان فايز السعيد كشف عن إشرافه قريباً على برنامج شاعر المليون، حيث سينظم حفل الافتتاح ومن ثم يقدم لوحة تحتوي على إبداعات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وكشف عن تفاصيل ذلك بأن أفضل ما تم غناؤه من كلمات الشيخ زايد لفنانين عرب وخليجيين ستكون حاضرة في هذه اللوحة، وكشف عن أنه في كل أسبوع سيشارك فناناً ممن غنوا للشيخ زايد وقصائده، في هذه اللوحة.

وجديده أيضاً كشف عن مشروع له في دوري السوبر الإماراتي وعن أربع أغنيات «ميني ألبوم» انتهى من الأولى وتحمل عنوان «صح» من كلمات الشاعر سلطان مجلي وسيتعاون في الأغنيات الأربع مع وليد الشامي وعلي صابر.

تعليقات

تعليقات