يخطف رضيعه من مستشفى وينزع أنابيب الحياة عنه

أقدم والد فرنسي على خطف ابنه الرضيع البالغ من العمر شهرين فقط والذي يعاني من وضع صحي بالغ الخطر، الأمر الذي دفع بالنيابة العامة في تولوز (جنوب) إلى إطلاق "إنذار عن خطف" للبحث عنه.

ويعاني هذا الطفل الذي يتغذى بواسطة أنابيب معوية ووريدية "من مرض يحتاج بسببه إلى متابعة العلاج فوراً".

ووالد الطفل رجل في الثالثة والثلاثين من العمر "طويل القامة، نحيل، ذو لحية كثيفة وشعر طويل"، وهو يتنقل بسيارة من طراز "بيجو".

وبدأت الشرطة في تولوز بالبحث عنه. ومع أن والدي الطفل مطلقان، إلا أن لا خلاف بينهما من جديد، وكان الوالد العاطل عن العمل يأتي كل يوم إلى المستشفى لزيارة ابنه.

وقال مصدر قضائي "لسنا أمام حالة رغبة أحد الوالدين بانتزاع الطفل من الآخر"، مضيفاً أن ما فعله الأب ما زال "غير مفهوم".

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon