مشاركات الفيديو بتقنية «تايم لابس» للمرة الأولى في تاريخها

«اللحظة» عنوان محاور دورة جائزة حمدان بن محمد للتصوير السابعة

صورة

أطلقت الأمانة العامة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، محاور دورتها السابعة التي تأتي تحت عنوان «اللحظة» إلى جانب مشاركات الفيديو بتقنية «الفاصل الزمني» والتي تعرف باسم «تايم لابس».

وقال علي خليفة بن ثالث - الأمين العام للجائزة إن الجائزة عبرت لحقبة جديدة في مسيرتها الفنية والفكرية بالخروج من إطار الصورة الفوتوغرافية إلى آفاق أوسع وأرحب تستوعب الإبداع البصري المتحرك من خلال المحور الذي يطرح للمرة الأولى في تاريخ الجائزة والذي سيستقبل مشاركات الفيديو بتقنية «الفاصل الزمني» والتي تعرف باسم «تايم لابس» وفق شروط وضوابط خاصة.

استحضار

ودعا جميع المصورين إلى وضع خططهم الطويلة المدى واستحضار ما يحدث حولهم بشكل عفوي عابر والتقاطه بأسلوبهم الخاص تعلمنا كمصورين أن بعض الصور التي تأتي إلينا دون موعد أو استئذان تفوق في روعتها وإبهارها تلك الصور التي نسعى لها.

ولفت إلى أنه تم تحرير الجائزة الكبرى والبالغة قيمتها 120 ألف دولار أمريكي من الارتباط بالمحور الرئيسي، وأصبح بإمكان المحكمين اختيار الصورة الفائزة بالجائزة الكبرى من أي محور من المحاور المطروحة توسيعاً لنطاق المنافسة على هذا المركز الذي يسعى له جميع المشاركين.

فئتان

وأوضح أن الدورة السابعة ستشهد استحداث فئتين في الجوائز الخاصة هما «جائزة صناع المحتوى الفوتوغرافي» و«جائزة الشخصية والمؤسسة الفوتوغرافية الواعدة» بجانب الجائزة التقديرية، وتستهدف الأولى المحررين والناشرين والمدونين والمروجين وصناع المحتوى الفوتوغرافي المطبوع والإلكتروني ذي التأثير الإيجابي الواضح والملموس وأصحاب مؤسسات أغنت عالم الفوتوغرافيا وأسهمت في وصوله إلى ما هو عليه اليوم ويدخل فيها أيضا أصحاب الأبحاث والاختراعات المؤثرون بينما تمنح الثانية لإحدى الشخصيات الصاعدة من الشباب أو المؤسسات الفوتوغرافية الناشئة والتي تشكل ظاهرة في عملها أو في ظروفها أو في أفكارها وتمثل أملاً واعداً لصناعة الفوتوغرافيا في بلدها أو منطقتها أو في العالم أجمع.

ترشح

تستقبل الجائزة المشاركات في محاورها، بدءاً من الأول من أغسطس الجاري وحتى منتصف ليل يوم 31 أكتوبر المقبل بتوقيت الإمارات على الموقع الرسمي الخاص بها www.hipa.ae.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات