EMTC

نظام «الطعام النيئ» يؤدي إلى الموت

انتشرت مؤخراً موجة النظام الغذائي الذي يعتمد على الأكل النيئ الذي يقال إنه يساعد في تخليص الجسم من السموم، ومن بين المعجبين بهذا النظام الممثلتان جوانيث بالترو وديمي مور والمغنية مادونا.

ولكن استبعاد كل الوجبات المطهية لصالح الخضروات المقطعة غير المطهية (كروديتي) والعصائر والسلطات سيقتلك في النهاية، بحسب عالم أحياء بارز.

ونقلت صحيفة «ميل أونلاين» عن ستيف جونز قوله إنه بعيدا عن التخلص من السموم، الطعام النيئ سيمر ببساطة عبر الجسم لأن الإنسان لم يعد يمتلك الإنزيم لهضمه. وقال لـ«مهرجان هاي للفنون والآداب» إنه في حال أكل متبعو الأنظمة الغذائية الطعام النيئ فحسب، فإنهم حقاً سيخسرون وزنا.

ولكنهم في المقابل سيتضورون جوعاً حتى الموت بعد ستة أشهر. وأضاف: «نحن الحيوان الوحيد على وجه الأرض الذي يمكن أن يتضور جوعا حتى الموت إذا ما عاش على الطعام النيئ فقط». وتابع جونز وهو رئيس سابق لقسم علم الوراثة والتطور والبيئة في كلية لندن الجامعية: «لقد فقدنا الإنزيمات وآلية الامتصاص لهضم الأكل النيئ».

وقالت تانيا ماهر وهي مدربة صحة شمولية وطاهية، لمجلة «بي بي سي جود فود» إن «الأكل النيئ لا يتمحور حول أكل المزيد من السلطة. إنه يعني في هذا السياق تناول المأكولات غير المطهية. الأكل المطهي هو أي شيء لم يتم تكريره أو تعليبه أو معالجته كيميائياً ولم يتم تسخينه أعلى من 48 درجة مئوية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات