مصر تنهي استعداداتها لخوض «تحدي القراءة العربي»

بعض الطلبة الفائزين في «تحدي القراءة» في مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستعد مصر للمشاركة في نهائيات مسابقة «تحدي القراءة العربي»، وهي المبادرة الكبرى، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتشجيع الطلاب على القراءة في العالم العربي.

وتتكون البعثة المصرية المشاركة في المسابقة من خمسة عشر طالبًا، بعد تصفيتهم من أصل 850 طالبًا؛ على رأسهم سارة عبد المطلب، الطالبة في الصف الثالث الثانوي بمدرسة السادات الثانوية للبنات بمحافظة المنوفية، والتي تمثل مصر خلال المسابقة النهائية في دبي.

وفي السياق، أعربت إحدى المشرفات على البعثة المصرية، فاطمة سعيد، عن سعادتها بما وصلت إليه مصر ومشاركتها ضمن نهائيات المسابقة، مشيرة إلى أن الطالبة سارة عبد المطلب تتسق مع المعايير المطلوبة، بل وتتفوق عليها؛ حيث تتمتع بالمثابرة والثبات النفسي والانفعالي، فضلًا عن التمكن في اللغة العربية. وأوضحت فاطمة لـ«البيان» تفاصيل المشاركة المصرية في المسابقة قائلة:

«تم تأهيل الطلاب على مستوى مدارس مصر، الذين بلغ عددهم 850 طالبًا، وتم تصفيتهم حتى وصلوا إلى 15 طالبًا، عشرة منهم يمثلون المراتب الأولى». وبالحديث إلى ممثلة مصر في المسابقة سارة عبد المطلب، عبّرت عن سعادتها البالغة بوصولها إلى المركز الأول على مستوى الجمهورية، وتمثيلها لمصر في هذه المسابقة العربية الكبرى، كما تحدثت عن استعداداتها للمسابقة .

وقالت: لم يكن الأمر يسيرًا بقراءة 50 كتابًا وتلخيصها في فترة قصيرة إلى جوار الدراسة أيضًا، وبفضل دعم والدي ووالدتي. ولفتت سارة لـ «البيان» إلى أنها تستعد بصورة كاملة للمشاركة في المسابقات النهائية، من خلال قراءة القرآن الكريم لما يحتويه من بلاغة ومفردات، تدعم تمكنها من اللغة العربية في المسابقة.

 

طباعة Email