«الوسطى» تنطلق بباقة تواكب العيد

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت مؤسسة الشارقة للإعلام عن انطلاق البث الرسمي لقناتها التلفزيونية الجديدة «الوسطى»، والخاصة بالمنطقة الوسطى في إمارة الشارقة، والتي ستقدم برامج متميزة تواكب عيد الأضحى المبارك، وتركز على نشر ونقل عادات وتراث المنطقة، وطبيعتها وآثارها، والحياة الثقافية لأهلها للمشاهدين عبر العالم، كما جاء في المؤتمر الصحافي الذي عقدته المؤسسة في مدينة الذيد، أمس، بحضور الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والدكتور خالد عمر المدفع، مدير عام المؤسسة، ومحمد حسن خلف، مدير الإذاعة والتلفزيون، وعدد كبير من الشخصيات الرسمية في مدينة الذيد والمنطقة الوسطى من إمارة الشارقة.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام: «تحظى المنطقة الوسطى من إمارة الشارقة، كسائر ربوع مناطق إمارتنا الباسمة، باهتمام متواصل وكبير من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الذي يوجه دائماً بتحسين حياة المواطن والمقيم في هذه المنطقة الغالية، والارتقاء بواقعها، وإبراز ما تحفل به من تراث غني وطبيعة جميلة، إلى جانب نقل ما يدور فيها من أحداث وفعاليات تُعبّر عن هويتنا الوطنية، وانتمائنا إلى هذا الوطن العزيز».

وأضاف الشيخ سلطان بن أحمد: جاءت توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، بإطلاق قناة جديدة في الذيد، تحمل اسم «الوسطى»، لتشكل جسراً يربط ماضي إمارة الشارقة بحاضرها، وتعكس ثراء هذه المنطقة الغالية على قلوبنا، بما تجمعه من حياة صحراوية وحضرية، وتطور عمراني واقتصادي متسارع، وستعمل هذه القناة على نشر ونقل عادات وتراث المنطقة وطبيعتها وآثارها والحياة الثقافية لأهلها، مع المحافظة على قيمها وهويتها الخاصة، المستمدة من ديننا الإسلامي الحنيف وتقاليدنا العربية الأصيلة، والتركيز على الثقافة والتعليم كمنهج حياتي، تماشياً مع المبادئ التي تقوم عليها إمارة الشارقة.

عادات وتقاليد

وقال الدكتور خالد عمر المدفع: ستعمل قناة «الوسطى» من الذيد على نقل صورة مشرفة عن عادات وتقاليد وتراث المنطقة الوسطى، والترويج لقيمها وهويتها، التي تنبع من التراث الإماراتي الأصيل، مع التركيز على مستقبل المنطقة وتطلعاتها، وهموم مواطنيها وآمالهم وطموحاتهم.

وأكد محمد حسن خلف مدير الإذاعة والتلفزيون أن القناة الجديدة تعكس اهتمام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بأبنائه المواطنين، وبالمقيمين على أرض إمارة الشارقة، وخاصة في المنطقة الوسطى التي تتميز بموروثها الغني، ومعالمها المتميزة، لتشكل «الوسطى» منبراً حراً للتعبير عن تطلعات سكان المنطقة، ونقل أخبارهم، وإبراز معالمها السياحية والطبيعية والتاريخية.

فرحة العيد

يضع فريق عمل قناة «الوسطى» اللمسات الأخيرة على عدد من البرامج المتنوعة المخصصة لعيد الأضحى المبارك، لتواكب فرحة الناس في فترة العيد، ومنها برنامج «مبارك عيدكم»، وبرنامج «المجلس» المتخصص بالشعر أيضاً.

كما ستقوم القناة بعرض برنامج «فوالة العيد»، الذي يقدمه أحد الطهاة المشهورين في فنادق إمارة الشارقة، ويستعرض فيه طرق تحضير أشهى الحلويات الشعبية الإماراتية، بإضافة إلى برنامج ديني يقدم من داخل أحد مساجد المنطقة الوسطى.

عراقة وأصالة

ستقدم قناة «الوسطى» باقة من البرامج الثقافية والتعليمية والتراثية، التي تسهم في ربط التراث بالحاضر، وتعيد إلى الأذهان أصالة وعبق الماضي، ومنها برنامج «تعلمنا من أجدادنا» الذي يقدمه أحد شباب المنطقة الوسطى برفقة أخويه الأصغر سناً، والذين يذهبون في جولة بالمنطقة الوسطى للبحث عما تعلمه سكان المنطقة من أجدادهم في شتى المجالات، وغیرھا.

وأوضح محمد عبيد الطنيجي، أن برنامجه «ذاكرة البادية» يهدف إلى تقديم صورة شاملة عن طبيعة الحياة التي عاشها الأجداد والآباء في الماضي. وقال: «من خلال حلقات هذا البرنامج، نتطلع إلى تقديم صورة واضحة وشاملة لأبناء الجيل الجديد، توضح كيف عاش أجدادنا في هذه المنطقة، ونتعرف على طبيعة حياتهم، وعاداتهم، وتقاليدهم». وغير ذلك من برامج تعرضها القناة الجديدة.

طباعة Email