00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ضمن مفاجآت صيف دبي

«باربي» تلتقي عشاقها في سوق التنين 2

■ «باربي» جذبت عشاقها بشخصيتها وفستانها الزهري الأنيق | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاش عشاق الدمية العالمية «باربي» أجواء مميزة من البهجة والمرح، واجتذبت شخصيتها وفستانها الزهري الأنيق العديد من الفتيات الصغيرات والأطفال وعائلاتهم حول المسرح الرئيسي بمركز سوق التنين 2 مساء آول من أمس ضمن الفعالية الترفيهية الشيقة «هيا إلى الرياضة مع باربي»، وهي إحدى الفعاليات الرئيسية لحدث «مفاجآت صيف دبي» التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري، كما استمتع الأطفال بعرض الأكروبات المذهلة وقد حظيت الفتيات والصغار بفرصة رائعة للقاء الدمية العالمية والتقاط الصور التذكارية معها، وتميز العرض بإقبال كبير من مختلف الجنسيات والأعمار، وجلس الأطفال قبل وقت من انطلاقة في شغف بانتظار أن يعيشوا أوقاتاً ممتعة.

عروض الأكروبات

عروض الأكروبات أضفت نوعاً آخر من المرح تكسوه دهشة الجمهور، وهم يحدقون ومبهورون بحركات الفرقة المحترفة التي حضرت خصيصاً إلى مفاجآت صيف دبي لتمتع الزوار بعروضها المتميزة، ولم تغيب الضحكة عن وجوه الأطفال وأهاليهم منذ لحظة بدء العرض، حيث قدمت الفرقة مع الموسيقى الغنائية مجموعة متنوعة من عروض الأكروبات المبهرة وهم يزينون وجوههم بالألوان، يرتدون الملابس اللافتة بألوان رائعة ليقدموا مجموعة من الفقرات الممتعة والتي تفرح قلوب الجميع تارة وهم يقفزون بالحبال والشرائط الملونة، وتارة يرمون الكرات بطريقة رائعة وغاية في الحرفية والمهارة، وعاش الأطفال أوقاتاً من الفرح والمرح مندهشين برشاقة وقدرة أفراد الفرقة على القفز والحيل المدهشة، كما جذبهم الأداء الغني بالتشويق والمفاجآت.

فستان باربي

قالت فاطمة فياض لبنانية مقيمة في دبي ووالدة الطفلة أمل: تحب طفلتي شخصية باربي كثيراً وتمتلك عدداً كبيراً من دمى باربي في المنزل، ولكن رؤيتها بشكل حي على المسرح أمر رائع ومختلف، وقد وصلت أمس من لبنان، وجئت اليوم خصيصاً لمشاهدة العرض، ولكني لم أتوقع أن يكون بهذه الروعة، وفرحت وأنا أتابع ابنتي تشعر بالسعادة وتصفق بمرح طوال العرض، وقالت الطفلة اللبنانية أمل 11 سنة: لقد كان فستان باربي مذهلاً والتقطت معها صورة تذكارية، وأعجبتني عروض الأكروبات والموسيقى التي تضمنها العرض، وحصلت على فرصة مميزة لمشاهدة ملابس باربي واكسسواراتها الأنيقة.

لحظات سعيدة

وحضرت جوسلين 9 سنوات وأختها جوليانا 5 سنوات من الفلبين العرض، وبعد انتهائه قالت جوسلين: أحضر فعاليات وعروض مفاجآت صيف دبي أنا وعائلتي كل عام وأنتظره بشغف، وأحببت الراقصين في عروض الأكروبات لقد كانوا رائعين، وتقول والدتهم شارون: ابنتي تحب الدمية باربي وتقوم بإلباسها ملابس ملونة وتصفف شعرها بتسريحات متنوعة، وعروض الاكروبات كانت مبهرة، من جانبه، قال محمد عبد الله، مهندس مصري مقيم في دبي: لقد سعدت بمتابعة ابنتي والفرحة تغمرها لمشاهدة شخصيتها المفضلة، إنه عرض رائع وكانت لحظات سعيدة بالنسبة إلي وعرض مثير وممتع لابنتي.

طباعة Email