العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تعاون بين مؤسسة دبي للإعلام و«ديوا» لنشر التوعية

    تدشين حملة «لنجعل هذا الصيف أخضر»

    ■ موظفو هيئة كهرباء ومياه دبي في ضيافة مؤسسة دبي للإعلام | تصوير: زافير ويلسون

    في إطار حرصها على دعم المبادرات والحملات المجتمعية والوطنية بالتعاون مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة في إمارة دبي، استضافت مؤسسة دبي للإعلام تدشين حملة التوعية والترشيد التي تقيمها هيئة كهرباء ومياه دبي تحت عنوان «لنجعل هذا الصيف أخضر» بهدف ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه خلال أشهر الصيف من خلال مجموعة محاضرات توعوية وزيارات ميدانية للدوائر والمراكز والجمعيات التعاونية بغية رفع الوعي لدى شرائح المجتمع كافة بأهمية ترشيد الاستهلاك.

    التزام

    وفي هذه المناسبة قالت سارة الصايغ مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي بالإنابة، إن استضافة مؤسسة دبي للإعلام لفعاليات هذه الحملة، يأتي في إطار التزام المؤسسة بتشجيع الإبداع والمبادرات الخلاقة والمساهمة الدائمة في مختلف الأنشطة المجتمعية والخدمية التي تساهم في دعم هذه المبادرة الوطنية التي تهدف إلى المساهمة في توفير استهلاك الكهرباء والمياه وتسليط الضوء على سبل الترشيد، ونشر الوعي بين مختلف شرائح المجتمع، ولتشجيع الجميع على تبني الحلول المستدامة، مؤكدة دور وسائل الإعلام في دعم هذه المبادرة وتسليط الضوء على أهمية المشاركة فيها، كذلك دور الإعلاميين في نشر الوعي وتقديم المعلومات الصحيحة بأسلوب واقعي بعيد عن المغالطات والمبالغة.

    إحداث فرق

    بدوره تحدث مراد علي أحمد الصهباني تنفيذي التوعية والترشيد في قطاع التسويق والاتصال في هيئة كهرباء ومياه دبي، عن أهداف هذه الحملة في إحداث فرق كبير عبر تبني تغييرات إيجابية بسيطة في السلوكيات اليومية المتعلقة باستهلاك الكهرباء والمياه مثل تجنب استخدام الأجهزة الكهربائية غير الضرورية خلال ساعات الذروة من الساعة 12 ظهراً إلى 5 مساءً، وضبط مكيف الهواء عند 24 درجة مئوية لتقليل استهلاك الطاقة، وإغلاق صنبور المياه أثناء الوضوء، كذلك استخدام المصابيح الموفرة للطاقة، وفصل الأجهزة الكهربائية من القوابس قبل السفر، والمبادرة بإصلاح أي تسريب في المنزل أو الحديقة، مشيراً في الوقت نفسه إلى تفاعل موظفي المؤسسة والجمهور مع الحملة التي تستمر حتى نهاية شهر أغسطس الجاري.

    طباعة Email