العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «طلقة» أحلام تخترق القلوب وألبومها يحقق مشاهدات مليونية

    «يلازمني خيالك».. حُمى فنية تجتاح مواقع التواصل

    ■ غلاف ألبوم «يلازمني خيالك»

    بذكاء فنان يعرف على أية عتبة يضع قدميه، وبإخلاص جمهور أصر على دعم فنانته الأولى حتى الرمق الأخير، نجحت أحلام في استعادة تجميع الخيوط بيدها، بعد أن كانت البَكَرة قد أفلتت منها لبعض الوقت، فها هو ألبومها الجديد «يلازمني خيالك» ينتشر كما النار في الهشيم، ليتحول في لحظة إلى حمى اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي، مُصيبة قلوب جــــمهورها العـــريض بدقات حب جديدة.

    ألبوم أحلام الجديد يتضمن 10 أغنيات، هي «طلقة»، و«يلازمني خيالك»، و«أبي أمي»، و«مستغرب»، و«يستاهل الجرح»، و«حمال أسية»، و«ولَّيه»، و«ظننت بك خيراً»، و«الجهات المستحيلة»، و«حبيبي ما»، تعاونت فيه مع نخبة من الشعراء والملحنين والمؤلفين والموزعين، ونجحت كل أغنية في أن تنافس الأخرى على قلوب الجمهور، فبمجرد إطلاق أول «طلقة» على «يوتيوب» حتى توالت المشاهدات لتتجاوز الـ 3 ملايين مشاهدة، في طريقها نحو المليون الرابع، وتقف باقي الأغنيات على عتبات مليونية، في مؤشر لا يتوقف العداد فيه عن الارتفاع يوماً بعد يوم.

    رد الديْن

    ردود أفعال الجمهور حول هذا الألبوم كانت إيجابية إلى حد كبير، فبين إشادة باختيار الكلمات، وتصفيق للألحان، صافحت أحلام- مؤخراً- أم الدنيا في محاولة منها لرد الدَّيْن لبلد وجمهور كان لها داعماً في كل خطواتها، لتختار تدشين ألبومها الجديد في معهد الموسيقى العربية في مصر، وتكون بذلك أول مطربة خليجية تقف على خشبة «المسرح الملكي»، وتتبعه بحفل آخر وقفت فيه على خشبة مسرح دار الأوبرا، وسط حضور جماهيري كبير، زاده وجود عدد من نجوم الغناء في الوطن العربي ألقاً.

    ذكاء أحلام جعل حفليها في مصر من أنجح الحفلات، إذ بادرت بتوجيه دعوات خاصة لمحبّيها من مختلف الدول العربية، الذين لبوا الدعوة لحضور حفل تدشين ألبومها، كما دعت بعض المبدعين الشباب لمشاركتها الغناء على المسرح، وشاركها عدد من نجوم الفن الغناء والاحتفال.

    وبعد تغريدتها «هذه المسارح التي تليق بجمهوري»، توالت تغريدات الكثيرين، الذين صفقوا لها ليقول أحدهم «أحلام اعتلت أعرق المسارح، وتركت لغيرها حفلات الفنادق، الفنان الحقيقي يجب أن يعرف قيمته ويقدر جمهوره».

    ألف ليلة وليلة

    وصف كثيرون ليلة غناء أحلام على خشبة «المسرح الملكي» بـ«ألف ليلة وليلة»، وأصبحت هذه الفنانة حديث الشارع المصري، لا سيما أن سعادتها بالوقوف على خشبة المسرح، التي غنى عليها عظماء الفن أمثال الراحل محمد عبد الوهاب، وأم كلثوم وغيرهما، تفوق سعادتها بأي إنجاز آخر.

    حفل افتراضي

    ولم تنتهِ الحكاية بانتهاء الحفل، فالنجاح عبر مواقع التواصل الاجتماعي حفل آخر، أحياه الجمهور هذه المرة، فالتعليقات على نجاح الألبوم والحفل انهالت كالمطر، وظهر فيها مدى حب الجمهور لأحلام، إذ غرد أحدهم «اختيار أحلام لتدشين ألبومها في مصر خيار موفق، ورسالة لا يخطئها المتابع، وهو تعبير واضح لمدى حبها وتقديرها لمصر»، فيما قال آخر «عندما تأتي فنانة وتستمع لآراء الشباب، وتعطي لهم فرصة التعبير والمشاركة معها في ألبوم، فهذا يدل على تلقائية التجديد بكل ثقة»، فيما وصفت إحداهم أغنياتها بـ«الصواريخ» الإبداعية.

    جدير بالذكر أن ألبوم أحلام حقق نجاحاً واسعاً في الأسواق العربية، وحقق مبيعات عالية ليتفوق على غيره من الإصدارات العربية، متربعاً بذلك على عرش الألبومات الخليجية.

    لحظات خاصة

    عبر صفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، لم تتوقف أحلام عن مشاركة لحظاتها الخاصة مع جمهورها، لتنشر لقطات ومقاطع مصورة من حفليها، إضافة إلى مقاطع خاصة من كواليس التدريبات كانت قد نشرتها قبل الحفل، ما جعل الجمهور على تواصل أولاً بأول معها.

    طباعة Email