المشاركون يجارون قصائد سعيد بن عتيج الهاملي

إماراتية وكويتيان إلى مرحلة «شاعر المليون» الثالثة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أهّل تصويت الجمهور، الإماراتية زينب البلوشي، وهي الشاعرة الوحيدة المشاركة في الدورة السابعة من مسابقة «شاعر المليون» إلى المرحلة الثالثة من المسابقة، كما أهل إلى جانبها الكويتي سعود بن قويعان، بينما ذهبت بطاقة التحكيم إلى الشاعر الكويتي ضاري البوقان، وذلك خلال الحلقة العاشرة من المسابقة، والتي أقيمت، أول من أمس، على مسرح شاطئ الراحة في أبوظبي.

تجليات الشعر

البرنامج الذي تنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، يبث مباشرة على قناتي أبوظبي وبينونة، أنهى مرحلته الثانية بمشاركة كل من سامي العرفج التميمي وسلطان نايف الروقي من السعودية، وسيف الريسي من سلطنة عمان، وضاري البوقان وعبدالله بن جريان العازمي من الكويت، والشاعر فهد بن سهل المري من قطر، إلى جانب البوقان المتأهل بقرار لجنة التحكيم المؤلفة من الدكتور غسان الحسن والأديب سلطان العميمي والشاعر حمد السعيد الذين استمعوا إلى قصائد المشاركين التي تنوعت مواضيعهم ما بين التعبير عن حب الوطن، والتعبير عن حالات العشق، وغيرها من الموضوعات الإنسانية، إلى جانب قصيدة جاروا فيها الشاعر الإماراتي سعيد بن عتيج الهاملي، والذي ولد في محضر حوايا في باطنة ليوا عام 1875م، وتوفي عام 1919م من دون أن يتزوج.

عُرف الشاعر بحبه لأرضه، وهو الذي أكثر من ذكر مرابعها ومحاضرها ومواردها ومعالمها في أشعاره، كما عُرف بالشجاعة والجرأة والإقدام. كان غواصاً بداية حياته، ثم أصبح جمّالاً.

وبن عتيج شاعر «ونّة»، وهو وزن صعب ويعتبر من الأوزان القصيرة جداً وله خصوصية كبيرة، ومجاراته تحتاج إلى تدقيق كثير.

مرحلة ثالثة

أشارت لجنة التحكيم إلى أن المرحلة الثالثة ستشهد تنافس 15 شاعراً، بعد أن يختار الجمهور اثنين من بقية متنافسي الحلقة العاشرة، وإلى جانبهم الشعراء الثلاثة أصحاب بطاقات العبور التي ستمنحها اللجنة، والشعراء أعلى مجموع من التقييم وفق التقسيم التالي: 50 درجة من لجنة التحكيم، و20 درجة من اللجنة الاستشارية تركي المريخي وبدر الصفوق، وكذلك 15 درجة كمعدل تراكمي لأداء الشعراء طوال الفترة السابقة، ومثلها لالتزام وانضباط الشعراء بالتعليمات الإدارية طوال فترة المسابقة، وبما أن بطاقة العبور «الماسي» هي انتقال من مرحلة إلى مرحلة، يصبح البرنامج أكاديمية تخرج المتميزين، وهو ما ستعلنه المسابقة في دوراتها المقبلة.

معايير

تتكون المرحلة الثالثة من ثلاث حلقات، في كل حلقة يتنافس خمسة شعراء، وثمة معياران للتنافس أوضحهما سلطان العميمي، وهما: إلقاء الشعراء قصيدة حرة الوزن والموضوع، مكونة من 10 أبيات إلى 12 بيتاً، إضافة إلى خمسة أبيات تحدد لجنة الحكيم موضوعها ووزنها.

طباعة Email