«الكوكب الأحمر» جديد مركز محمد بن راشد للفضاء

مجلة «الكوكب الأحمر RED PLANET» الإصدار الجديد، كل شهرين، عن مركز محمد بن راشد للفضاء، أطل على الساحة الثقافية أمس فجاء بمثابة مركبة للأطفال الذين تداعب خيالهم الغض أحلام استكشاف الفضاء الرحب.

وتتوجه المجلة القشيبة للفتيان مهتمة بعلوم الفضاء، وهي باللغة العربية والانجليزية معاً وتحاكي الأطفال المحبين للرحلات الاستكشافية المشوقة، إضافة إلى التعرف على حياة رواد الفضاء، كما تزود الأطفال بالمعرفة عن التجارب العلمية وكافة أنواع الخيال العلمي والروايات، وتتناول المجلة الكتب التي تتحدث عن الفضاء الخارجي ورواد الفضاء.

وتضم المجلة في عددها الأول الذي صدر أمس الموضوعات التالية: لقاء عاصف في الفضاء وهو يتناول قصة عائشة، وهي رائدة فضاء إماراتية تفقد والديها في عاصفة وتلتقي بكائنات من كوكب آخر، وتدور القصة حول التحديات التي تواجهها وهل تتمكن عائشة من إيجاد والديها كل هذا في إطار من التشويق والمغامرات في الفضاء الواسع.

وبجانب معلومات إضافية حول رحلة مسبار الأمل الإماراتي الطموح الذي ترتاد به الإمارات الفضاء بثقة، نتعرف في العدد على روضة السركال أصغر بطلة شطرنج إماراتية في آسيا، والتي أحرزت لقب «غراند ماستر»، إضافة إلى رحلة أبولو 11 إلى القمر.

وما هي القصة التي يجهلها الكثيرون عن هذه الرحلة، إضافة إلى مخترع الهاتف الكسندر غراهام بيل وبعض المعلومات المفيدة عن حياته وعن إنجازه، وهناك باب التسلية الذي يضم مجموعة من الألعاب والأحاجي المسلية والتجارب العملية.

وعن كيفية حماية كوكب الأرض هناك المعلومات التي يتعرف عليها القراء من خلالها على طبقة الأوزون ودورها في حماية الأرض من أشعة الشمس الضارة. ومغامرات جاسم وحصة في رحلة إلى البر. تقع مجلة الكوكب الأحمر في خمسين صفحة باللغة العربية واثنتين وعشرين صفحة مصقولة باللغة الانجليزية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات