00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وجهات وخيارات ترفد متعة المتسوقين

■ «دبي المتوهجة».. ترفيه وعلوم وثقافة | أرشيفية

تشبع جوانب التحديث والتطوير في مدينة دبي، بمشروعاتها المتميزة، وقدرتها على حصد الريادة في شتى الميادين، احتياجات زوار الدورة الحادية والعشرين لـ«دبي للتسوق»، الجمالية والحياتية والترفيهية المتنوعة، إذ تتيح لهم دبي، بفضل مقوماتها السياحية والثقافية، باقة من منافذ وخيارات المتعة، ذلك مع افتتاح مجموعة من المواقع والوجهات السياحية والترفيهية ومراكز التسوق الجديدة، تضاف إلى قائمة الوجهات السياحية المعروفة والمتميزة في المدينة، التي جعلت المدينة وجهة سياحية عالمية بامتياز.

واعتنى المركز الإعلامي في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، بتوفير معلومات وافية للزوار، حول أهم وأبرز هذه الوجهات، التي يمكن للسائح والمقيم ارتيادها في هذا الموسم، بهدف منحه المزيد من التجارب المميزة، وزيادة متعة السياحة والترفيه والتسوق في مدينة المهرجانات والفعاليات، وتوفير الأجواء له، للاستمتاع بتجربة لا تنسى.

تفرد ورسالة

تمد حديقة «دبي المتوهجة»، أول حديقة للترفيه والتعليم من نوعها، التي افتتحتها بلدية دبي، أخيراً، زوار المهرجان ومدينة دبي، بترفيه ثقافي يحمل رمزيات ومعاني غاية في القيمة، إذ إنها، وإلى جانب كونها متفردة في رونقها، تحمل رسالة اجتماعية في خفض الانبعاثات الكربونية، والحفاظ على العالم عبر إعادة التدوير، لتقدم تجارب متنوعة «فنون في النهار وتألق في الليل». وبلغت تكلفة إنشائها نحو 30 مليون درهم.

واستلهمت أفكار الحديقة من عجائب الدنيا..وسيدخل المشروع موسوعة غينيس للأرقام القياسية، من خلال جامع الشيخ زايد الكبير المصنوع من البورسلان بـ90 ألف قطعة من الأكواب، والملاعق، وصحون البورسلان، وبرج خليفة المصنوع من 330 ألف قارورة زجاج مملوءة بالماء الملون، وبطول 12 متراً.

توسعة مول الإمارات

وتعزز آفاق الإنجاز الجديد لمجموعة «ماجد الفطيم»، المتمثل باكتمال توسعة وتطوير مول الإمارات بكلفة مليار درهم، على مساحة تبلغ 36 ألف متر مربع، من تنوع مروحة الخيارات التسويقية والترفيهية في مهرجان دبي للتسوق (21)، إذ أسهمت توسعة المول في إضافة علامات تجارية عالمية جديدة، تدخل للمرة الأولى إلى الدولة.

توسعة دبي فستيفال سيتي مول

وفي السياق، تشكل عملية افتتاح مساحة فستيفال سكوير الجديدة كلياً أمام الجمهور، رافداً جديداً للسياحة ولمهرجان التسوق في دبي، إذ يعد هذا الافتتاح الخطوة الأولى في مسيرة حافلة ستشهد تحول المول، بحيث يصبح الوجهة الأبرز بامتياز للتسوّق والتسلية والترفه وارتياد المطاعم والمقاهي عالمية المستوى.

وكذلك الامر بالنسبة لافتتاح مجموعة ماجد الفطيم، مطلع شهر سبتمبر الماضي، سيتي سنتر معيصم.

سوق التنين

وستكون التوسعة الجديدة لسوق التنين، إضافة نوعية لهذا المشروع الرائع، وتقوية وتنويعاً لخيارات الترفيه والتسوق في مهرجان دبي للتسوق، إذ يستقطب جمهوراً كبيراً من المتسوقين ،ويمنحهم المزيد من الخيارات مع وجود محلات تجارية جديدة، ومرافق متنوعة. وهو ما ينطبق أيضاً، على فندق بالاتزو فيرساتشي، المفتتح أخيراً، وهو يقع على مقربة من خور دبي، وعلى بعد دقائق قليلة من المطار وبرج خليفة ووسط المدينة.

الحبتور سيتي

كما شهدت دبي، أخيراً، تدشين المرحلة الأولى من مشروع الحبتور سيتي، وهو ما يضيف الكثير إلى مضامين الترفيه والتسوق فيها، ويرفد بالتالي المهرجان. ووصف المشروع بأنه الأضخم سياحياً في العالم، وبلغت كلفته 11 مليار درهم، ويشيد على مساحة تزيد على 8.5 ملايين قدم مربعة، وسيشكل عند افتتاح مرحلته الأخيرة، مدينة سياحية متكاملة هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط والعالم.

طباعة Email