00
إكسبو 2020 دبي اليوم

كاميرا ترصد معايير جمالهن

نساء قبائل المورسي.. أنوثة متوحشة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

لدى فريق رحالة الإمارات أرشيف ضخم يُمكّن المشاهد من معايشة أجواء رحلاتهم المثيرة التي قاموا بها حول العالم بالسيارات، وبين التقليب في صور الطبيعة الساحرة وتلك التي تعكس حياة الشعوب اليومية بما فيها من فلكلور وعادات وتقاليد وأنظمة اجتماعية، استوقفتنا صور نساء قبائل المورسي، حيث رصدت كاميرا الرحالة معايير جمالهن وأنوثتهن المتوحشة.

يقول عوض بن مجرن، رئيس مهرجان الرحالة العالمي وفريق رحالة الإمارات قمنا بزيارة العديد من القبائل الأثيوبية، وكانت قبيلة المورسي من أغرب القبائل التي صادفناها في رحلاتنا، حيث تتميز بعاداتها وتقاليدها الغريبة، ولا زالت البعثات العلمية تتوافد على الجنوب الأثيوبي لدراسة سلوك وطباع تلك القبائل التي ترفض الحياة المدنية بشدة وتصر على العيش بالطرق البدائية بين مختلف أنواع الحيوانات البرية المتوحشة دون أن تؤذي تلك الحيوانات أيا من أفراد القبيلة.

تجربة

وبسؤاله عن تجربة عيش الفريق بين أفراد قبيلة المورسي، أوضح أنها لا تنسى، وقال تتميز نساء قبائل المورسي بالوحشية والقسوة، حيث يقمن بقطع شفاههن السفلى والإبقاء عليها معلقة عند زوايا الفم، بالإضافة إلى تجويف آذانهن من الأسفل والانتظار حتى يلتئم الجرح تماماً، ثم تبدأ عملية تطويل وتكبير قطر الشفة والأذن.

معايير ومعانٍ

وأضاف يصل قطر الشفة السفلى إلى أكثر من 20 سم ويتجاوز قطر الأذن 10 سم، حيث يصبحن كالإطار المطاطي، ويثبت ضمن هذه الأطر صحون خشبية دائرية مزخرفة، وكلما ازداد قطر الشفة السفلى أو الأذن وكبر الصحن، ازداد مهر المرأة صاحبة الشفة الواسعة والصحن الكبير، وهذا يعني أيضاً زيادة في جمالها وقدرتها على الصبر وتحمل الألم.

عقاب غريب

وحول ملاحظاته الخاصة، قال يقدر عدد أفراد هذه القبيلة بـ10 آلاف نسمة يعيش معظمهم على ضفاف نهر الأومو، ومعظم أفراد هذه القبيلة عراة تماماً ومن عاداتهم الغريبة وغير اللائقة عند إقامتهم حفل زواج، أن يأتي جميع المدعوين رجلاً ونساء عراة، وإذا تزامن حفل الزواج مع قدوم سياح أجانب، يكون عليهم التقيد بتلك العادة، أما فيما لو حملت الفتاة قبل الزواج، فعلى أهلها الانتظار حتى اكتمال الحمل، وعند الولادة يقوم أهل الفتاة بالتخلص من المولود دون إيذاء أمه أو أبيه، وتعد عملية قتل الطفل عقاباً لهما وغسلاً للعار الذي لحق بهما.

20 بقرة

الحديث عن قبيلة المورسي فتح شهية بن مجرن على العودة إلى ذكرياته مع قبيلة كونزو، وقال من أغرب العادات الاجتماعية لقبيلة كونزو، عملية اختبار العريس قبل الزواج، وتتمثل هذه العملية بأن يقوم أهالي البلدة بجمع نحو 20 بقرة وصفها إلى جانب بعضها البعض بشكل مستقيم على أن تكون المسافة بين كل بقرة مترا، ويقوم بعد ذلك العريس بالجري على ظهور تلك الأبقار وفي حال اجتياز الاختبار تزف إليه العروس، وإذا سقط فإنه يمنع من الزواج سنة كاملة وبإمكانه إعادة المحاولة من جديد بعد مضي سنة أخرى.

طباعة Email