معرض للكتاب التراثي في خيمة الدولة بالمهرجان 10

انطلاق «طنطان الثقافي» المغربي بحضور إماراتي

صورة

ضمن فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان طنطان الثقافي المغربي، التي انطلقت مساء أول من أمس، وتتواصل حتى التاسع من الشهر الجاري، افتتح عزالدين هلول محافظ إقليم طنطان المغربي خيمة دولة الامارات العربية المتحدة المقامة في ساحة السلم والتسامح، فيما تأتي مشاركة الدولة في موسم طنطان 2014 كضيف شرف بدعوة من لجنة المهرجان المنظمة.

وتجول محافظ إقليم طنطان في أجنجة خيمة الامارات التراثية يرافقه عبدالله بطي القبيسي مدير المشاريع في لجنة المهرجانات والبرامج الثقافية وعدد من المسؤولين بالإقليم والامارات.

واطلع خلال الجولة على ورش عمل في صناعة السدو وتجهيز ذهبة العروس الاماراتية والأكلات الشعبية وصناعة الخوص والتلي وصناعة خيام الصوف والملابس التقليدية.. واستمع لعزف بالربابة وشهد استعراضا للفروسية وعرض فلكلور شعبي لفرقة أبوظبي للفنون الشعبية والصقار الاماراتي والضيافة الاماراتية.

وتشمل فعاليات الخيمة التي يشارك فيها كل من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية وبإشراف أكاديمية الشعر بأبوظبي، معرضا للكتاب التراثي يتضمن إصدارات دار الكتب الوطنية وأكاديمية الشعر، إضافة الى تنظيم ورش عمل متخصصة حول حرف السدو والخوص والتلي الإماراتية الأصيلة والتي يشارك فيها الاتحاد النسائي العام وصوغة.

ورش تراثية

وكان عز الدين هلول محافط إقليم طنطان قد افتتح الخيام المغربية المقامة في ساحة السلم بأرض المهرجان بحضور عبدالله بطي القبيسي مدير المشاريع في لجنة المهرجانات والبرامج الثقافية والتي تتضمن ورشا تراثية منها خيمة الاستقبال للترحيب بضيوف وفد الامارات والزوار وذلك حسب الطريقة المغربية التقليدية بإعطاء التمر والحليب، اضافة إلى خيمة الملابس والعطور وخيمة الانتاج العائلي وخيمة الصناعات الجلدية والخشبية وخيمة الفضة والنحاس وخيمة الطب الشعبي وخيمة المحضرة لتلقين القرآن الكريم للناشئة للرحل بالمناطق الصحراوية وخيمة العرس وخيمة الأكل وخيمة الشاي والخيمة الرسمية التي تحتضن جميع الانشطة الرسمية.

عبدالله بطي القبيسي مدير المشاريع بلجنة المهرجانات والبرامج الثقافية في تصريح لوكالة أنباء الإمارات، أشاد بالعلاقات الأخوية الثنائية المتميزة التي تربط المغرب والامارات حكومة وشعبا، مشيرا إلى الجهود المشتركة في إحياء الإرث المادي والمعنوي للرحل والحفاظ عليه وفي المجالات الثقافية البدوية.

وأعرب القبيسي عن شكره وامتنانه لاختيار دولة الامارات العربية المتحدة ضيف شرف لموسم طنطان 2014، لافتا الى أن المشاركة في المهرجان تحفزنا على التقارب بين الشعبين تحت شعار تقارب الشعوب.

وقال إن دولة الامارات العربية المتحدة والمملكة المغربية من أوائل الدول التي التزمت بقانون تسجيل الصقار إضافة الى أوجه الشبه في العديد من البرامج الثقافية من عادات وتقاليد ومأكولات شعبية وفي الشعر والتراث كما تجمعنا العادات البدوية في الموسيقى والفن والفلكور والفروسية وتربية ورعاية الابل.

اعتزاز

 

أعرب علي كرمون رئيس المجلس الاقليمي لطنطان عن اعتزازه لمشاركة الامارات في المهرجان، مؤكدا ان المواطن في المملكة المغربية بشكل عام وفي مدينة طنطان بشكل خاص مسرور باختيار بلدنا الثاني الامارات كضيف شرف للنسخة العاشرة لموسم طنطان الذي ينظم تحت رعاية ملك المغرب كما كان لنا الشرف الاكبر بالمشاركة الفعالة والكبيرة لإخواننا في الامارات بفعاليات وفقرات مميزة في الموسم، متمنيا أن تتطور الصداقة والاخوة الى ما هو أكبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات