شوارع بريطانيا تشهد جريمة سرقة كل 3 دقائق

 كشفت دراسة جديدة اليوم الجمعة أن شخصاً يتعرض للسرقة أو السلب كل ثلاث دقائق في شوارع بريطانيا، جراء الارتفاع الحاد في معدلات هذه الجرائم.

وقالت الدراسة، التي نشرتها صحيفة "ديلي اكسبريس"، إن 1.8 مليون بريطاني وقعوا ضحية جرائم الشوارع في العام الماضي، والتي ارتفعت بمعدل 7% بالمقارنة مع عام 2012.

واضافت أن تحسن الاجراءات الأمنية في السيارات والمنازل والمحال التجارية جعل المجرمين يستهدفون الضحايا في الشوارع لأن معظمهم يحملون أجهزة باهظة الثمن، مثل الهواتف الذكية وأجهزة آيباد، والتي يمكن بيع الواحدة منها بقيمة تصل إلى 300 جنيه استرليني.

واشارت الدراسة إلى أن اللصوص ينشطون خلال النهار، وتقع واحدة من كل خمس جرائم سرقة في فترة الظهيرة من أيام السبت، وبعد اغلاق الحانات في ليل هذه الأيام والتي تستأثر بحصة 17% من جرائم السرقات.

وقالت إن 6% من جرائم سرقة حقائب اليد والهواتف المحمولة تقع في البارات والحانات، و 14% في حافلات النقل العام والقطارات ومترو الانفاق، في حين شهدت جرائم النشل ارتفاعاً بنسبة 10% في العام الماضي، وجرائم السلب بنسبة 6%.
واضافت الدراسة أن أصغر اللصوص سناً الذين اعتقلتهم الشرطة العام الماضي كان طفلاً في السابعة من العمر، في حين كان أكبرهم سناً رجل في الثالثة والثمانين من العمر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات