الإعدام لـزوجين جوّعا خادمتهما حتى الموت

حكمت السلطات القضائية في ماليزيا على زوجين، بالاعدام شنقا لادانتهما بتجويع عاملتهما المنزلية الاندونيسية حتى الموت، بحسب ما اعلن محاميهما، في قضية جديدة تلقي الضوء على سوء معاملة المستخدمين في هذه المنطقة.

وتوفيت العاملة في يونيو من العام 2011 في العاصمة كوالالمبور، وكانت حينها لا تزن أكثر من 26 كيلوغراما، بحسب ما نقلت وسائل الاعلام الماليزية، وصدر الحكم القضائي الخميس.

وكتبت صحيفة ذي ستار "كان عمرها 26 عاما ووزنها 26 كيلوغراما حين اخذ وزنها في مركز طبي جامعي (قبيل وفاتها)، وكانت تعاني من كدمات وخدوش في ظهرها وذراعيها وجبهتها".

وكان ربا المنزل، فونغ كونغ مينغ البالغ من العمر 58 عاما وزوجته تيوه شينغ ين البالغة 56 عاما، منعا الطعام عن عاملتهما بشكل متكرر على مدى ثلاثة اعوام.

وأسفر ذلك عن انخفاض وزن العاملة من 46 كيلوغراما قبل البدء بالعمل عندهما الى 26 كيلوغراما.

وقال محامي الزوجين رامبكاربا سينغ انهما سيستأنفان الحكم الاثنين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات