إقبال على فعاليات مهرجان «عوافي» في رأس الخيمة

جانب من فعاليات عوافي رأس الخيمة البيان

تتواصل فعاليات الدورة الحادية عشرة من مهرجان عوافي في رأس الخيمة، والتي تستمر حتى الثالث من الشهر المقبل، في منطقة عوافي الطبيعية السياحية، حيث استقطبت زواراً من مختلف إمارات الدولة وعدد من دول مجلس التعاون الخليجي، وجنسيات متنوعة، من المواطنين والمقيمين والسياح، بجانب تنوع لافت في أعمار رواد المهرجان، من الأطفال والشباب والكبار والمسنين.

من جهة أخرى أكدت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان رعاية مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) لفعاليات "عوافي"، وأشارت اللجنة إلى أن رعاية المؤسسة الوطنية للمهرجان تشكل دعما لمسيرة التنمية الشاملة، التي تشهدها رأس الخيمة، على غرار باقي إمارات الدولة، وتشمل قطاعات مختلفة، لاسيما القطاعين لسياحي والتجاري، وتجسد رعاية المهرجان التزام المؤسسة الوطنية بمسؤولياتها الاجتماعية، المتمثلة في دعم مختلف الأنشطة ورعاية الفعاليات، التي تحتضنها الإمارات.

شراكة

وقال أحمد عبيد الطنيجي، المشرف العام على مهرجان عوافي: إن شراكة (اتصالات) مع مهرجان عوافي بدأت منذ انطلاق دورته الأولى، في صورة تعكس حرص المؤسسة على تمكين الجهود الوطنية وتعزيز مسيرة التنمية في مختلف إمارات الدولة. ونوه الطنيجي باهتمام المهرجان بالفعاليات، التي تخاطب الأسرة بجانب بقية شرائح المجتمع، عبر الاهتمام بالشؤون الأسرية والقضايا المجتمعية، فيما تسعى إدارة المهرجان لتلبية كافة ميول واهتمامات الشرائح الاجتماعية الأخرى والمراحل العمرية المختلفة، فيما يسجل الجانب الترفيهي حضورا لافتا في جدول الفعاليات، ضمن باقة اجتماعية تثقيفية رياضية ترفيهية متميزة، ما يجسد فلسفة المهرجان القائمة على اقتران المتعة والترفيه بالفائدة.

وأشار المشرف العام على المهرجان إلى أن الأيام الثلاثة الأولى من المهرجان شهدت إقبالا متصاعدا على الفعاليات ومواقع ومرافق المنطقة الطبيعية السياحية برأس الخيمة، إضافة للمزايا الطبيعية لمنطقة عوافي وسحر مناظرها البرية والطبيعية، واعتياد الأسر والأهالي على ارتيادها في مثل هذه الفترة من العام.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات