"معرض الحمير" أشهر كذبة أبريل وجوجل تطلق "أنف جوجل"

"كذبة أبريل" هي نوع من أنواع الاحتفالات الساخرة لنشر الاخبار الكاذبة ، هذه البدعة بدأت في فرنسا عام ( 1564م) بعد فرض التقويم الجديد إذ يصبح الشخص الذي يرفض هذا التقويم محط سخرية من الآخرين .

"معرض الحمير" هو أشهر كذبة في أوروبا، أطلقتها جريدة " ايفند ستار" الإنجليزية عام 1746 عندما أعلنت أنه في الأول من إبريل سيقام معرض حمير عام في غرفة الزراعة لمدنية (اسلنجتون) من البلاد الإنجليزية فهرع الناس لمشاهدة تلك الحيوانات واحتشدوا احتشادا عظيما وظلوا ينتظرون فلما أعياهم الانتظار سألوا عن وقت عرض الحمير فلم يجدوا شيئا فعلموا أنهم إنما جاءوا يستعرضون أنفسهم فكأنهم هم الحمير !!

أول كذبة إبريل ورد ذكرها في اللغة الإنجليزية في مجلة كانت تعرف بـ " مجلة دريك "ففي اليوم الثاني من إبريل عام (1698م) ذكرت هذه المجلة أن عددا من الناس تسلموا دعوة لمشاهد عملية غسل السود في برج لندن في صباح اليوم الأول من شهر إبريل.

شهر أبريل، مهم عند بعض الشركات التقنية في نشر أخبارها الساخرة خصوصا لدى شركة جوجل التي زعمت اليوم أنها أطلقت خدمة "أنف جوجل"، تسمح للمستخدم البحث من خلال حاسة الشم، وعند الرغبة في استخدام الخدمة تطلب جوجل من المستخدم جعل أنفه قريب من الشاشة حتى يتم تنفيذ أوامر الخدمة.

أما يوتيوب، فقد ذكر اليوم أنه بعد 8 سنوات من وجود الخدمة التي كان هدفها البحث عن أفضل مقطع، ستنتهي مهمتها بعد حصولها على الفيديو الفائز وعليه سيتم إغلاق الموقع.

كما أعلن تويتر اليوم عن انه سيعود لاستخدام اسمه القديم twttr و من يريد استخدام الاسم الحالي twitter يجب عليه دفع رسوم بقيمة 5 دولار شهريا، وكذلك قامت الخدمة بزيادة عدد الأحرف إلى 141 للتحديثات الإعلانية مقابل رسوم مالية.
 

تعليقات

تعليقات