جائزة منصور بن محمد للتصوير الضوئي توثق سواحل الإمارات

نظمت جائزة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم للتصوير الضوئي محاضرة تعريفية للدورة الجديدة للجائزة في قاعة جمعية الإمارات للتصوير الضوئي في الشارقة وذلك في إطار الارتقاء بالفن والفنانين وتبنته الرؤية العميقة للجائزة منذ انطلاقها في مارس 2010.

ويركز المحور الرئيسي للجائزة هذا العام على السواحل الإماراتية بكل ما تتضمنه من مفردات ذات قيمة ثقافية ووطنية بعد ان ركزت في السنة الأولى على مسيرة الإمارات ثم على توثيق حياة الفرجان ومن ثم على الأسواق وهي الاستراتيجية التي أُطلقت على أثرها الجائزة لإيصال صورة دولة الإمارات للعالم وإنشاء أرشيف وطني للصورة.

تجديد

ويتمثل جديد هذه الدورة في استحداث فئة "من زاويتهم" التي تحتضن الفئة العمرية من 8 إلى 16 سنة بينما تركز المحاور الفرعية على طبيعة الإمارات والفن المعماري والحركة والاكشن وتصوير البورتريه.

واكد بدر العوضي المنسق العام للجائزة ان إحدى الركائز المميزة للجائزة أنها مفتوحة لجميع المقيمين على ارض الإمارات، مؤكدا ان اللجنة المنظمة لا تبحث عن صور جميلة بقدر ما تبحث عن قصة أو مشروع يقدمه المتسابقون من خلال سلسلة من الصور من اجل تحقيق الهدف الرئيسي الخاص بتوثيق البيئة الإماراتية من خلال الصورة كونها جزءا من ذاكرة الأوطان، مشيراً إلى إمكانية توسيع المشاركة بالجائزة لتصبح على المستوى الخليجي والعربي.

مشاركة

يبلغ مجموع الجوائز المخصصة للجائزة 360 ألف درهم وتبدأ الجائزة بتلقي طلبات المشاركة اعتبارا من 20 يناير 2013 ولغاية 20 ابريل 2013 في حين يمكن للمهتمين الاطلاع على مزيد من التفاصيل والشروط على موقع الجائزة www.photosaward.com.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات