رصيده أغنية «سنجل»

يوسف عرفات: النهاية عبرة برامج المواهب

يوسف عرفات سعيد بخوض تجربة «أراب آبدول» من المصدر

بعد الجماهيرية الكبيرة التي حققها الفنان السوري يوسف عرفات في برنامج"أراب آيدول 1" ، والآمال الفنية الكبيرة التي علقها الجمهور عليه وعلى رفاقه الفائزين بالمركزين الأول والثاني، وبعد الانتظار الطويل لجديده الذي لم يثمر سوى أغنية "سنجل" بعنوان "ولا ليلة"، ها هو يوسف عرفات يفسخ عقده مع شركة "بلاتينيوم ريكوردز"، التي لم تفِ بالتزاماتها تجاهه، وتركته واقفاً وسط الطريق، ولم تحقق له ما كان يحلم به في مشوار النجومية والفن الذي يراوده ليل نهار.

أحلامه الكبيرة جعلته يتخذ قراره بوعي وحكمة، فالمستقبل أمامه، وخطواته باتت محسوبة بدقة.

"البيان" تواصلت مع يوسف عرفات، الذي أكد بأنه ليس هناك خاسر في فسخ العقد بينه وبين شركة الإنتاج، مشيراً إلى ان برامج المواهب بحاجة إلى دعم أكبر، والعبرة في النهاية. وإلى نص الحوار.

فسخت عقدك مع "بلاتينيوم ريكوردز" ما سبب ذلك؟

لأنه ليس هناك أي نتيجة واضحة لهذا العقد، ولم يحدث بيننا "شغل"، وقد نجحت في "أراب آيدول 1" نجاحاً كبيراً لم تستثمره "بلاتينيوم ريكوردز" بشكل صحيح، فكان لا بد من التفكير بهذا الأمر بوعي واتخاذ القرار السليم.

وما سبب عدم اجتهاد الشركة في دعمك؟

تعدد برامج المواهب، ينتج عنه زيادة عدد الفنانين، وانضمامهم دفعات دفعات لشركات الإنتاج يسبب مشكلات كثيرة، ومن المعروف أن شركات الإنتاج تسعى لاستثمار الجديد الذي تسلط عليه الأضواء.

ومن منكما الخاسر في فسخ العقد؟

ليس هناك خاسر أو رابح، فالحياة لا تقف على شخص أو على شركة إنتاج، وأنا بحمد الله وصلت لمرحلة جيدة، وأرغب باستثمار ما حققته بشكل صحيح.

تخوف

إذا كانت الشركة لا تستطيع التوفيق بين أكثر من متسابق، فلماذا تتعاقد معكم قبل انتهاء البرنامج والتعرف على الفائز بالمركز الأول؟

برأيي أن سبب التعاقد معنا قبل انتهاء البرنامج يعود لتخوف الشركة من عدم رغبة الفائز في التعاقد معها بعد فوزه، وفي ذلك خسارة كبيرة لها، وهذا ما يجعلها تتعاقد معنا قبل الإعلان عن الفائز.

ماذا تقول اليوم لـ"بلاتينيوم ريكوردز"؟

أقول لها "كان من الممكن أن أُسْتَغل بطريقة أفضل وبدعم أكبر".

عروض مقدمة

وما خططك للمرحلة المقبلة؟

أدرس حالياً العقود المقدمة لي من شركات الإنتاج، إذ أرغب باتخاذ قراري بحكمة، وخصوصاً أني خضت تجربة سابقة غير ناجحة، وسأختار بدقة الشركة التي تناسبني، كما أفكر جدياً بدراسة مجال يخدم فني، وخصوصاً اني أوقفت دراستي الجامعية في مجال التمريض بسبب مشاركتي في "أراب آيدول"، وأعلم أني سأبرع في الفن اكثر من أي مجال آخر.

ألا تَتخوف من أن ينساك جمهورك بسبب غيابك؟

الجمهور لن ينساني طالما أشارك بالمهرجانات المختلفة، ولي حضور بينهم، وأحرص دائماً على أن أثبت وجودي على الساحة.

رسالة

أقول للمسؤولين وأصحاب القرار إنه يجب علينا ان نعمل بذكاء لاستغلال المواهب والقدرات بشكل جيد، فعربياً بشكل عام نعاني من وجود الشخص الخطأ في المكان الخطأ، وهناك من يقف في الصدارة رغم عدم أحقيته.

 

تقييم

يرى يوسف عرفات أن برامج المواهب تختصر الطريق على الموهوبين، وتوفر عليهم مسافات طويلة للوصول إلى الجمهور، ولكنها بحاجة إلى دعم أكبر، فالعبرة في النهاية، وبالنسبة له فهو غير راضٍ اليوم عن نفسه وعن ما حققه، فما زال لديه الكثير.

كما يؤكد بأنه سعيد بخوض تجربة "أراب آيدول" وما أعقبها من تبعات، فرغم أنه لا يزال في أول حياته، وتخبط كثيراً، إلا أن كل ذلك جعل منه إنساناً أقوى .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات