723 متخصصاً يشاركون في «مؤتمر المكتبات»

أحمد العامري

شهد معرض الشارقة الدولي للكتاب 2020، مساء أول من أمس، انطلاق أعمال الدورة السابعة من «مؤتمر المكتبات»، الذي يتم تنظيمه (عن بعد)، بالتعاون مع جمعية المكتبات الأمريكية، ويختتم اليوم، وبمشاركة 723 ضيفاً من 51 دولة، منها 11 دولة تنضم للمرة الأولى. وانطلقت أعمال المؤتمر، الذي يتم بثه من الولايات المتحدة الأمريكية، بكلمات افتتاحية من أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب. ورحب العامري عبر كلمته بالمشاركين، موضحاً أهمية هذا الحدث، في تسليطه الضوء على أهم القضايا المتعلقة بحواضن الكتب، وما تقدمه من معارف وثقافات، تشكّل الهوية الأساسية للشعوب، والركيزة الأولى لبناء المجتمعات.

رؤى وتوجيهات

وقال العامري: «إن الشارقة تمضي، برؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في تدعيم مكانة المكتبات، وفتح أبوابها لتكون عامّة أمام جميع سكّان وزوّار إمارة الشارقة والدولة، حيث نجتمع اليوم من مختلف بلدان العالم، وبالتزامن مع فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب، لنضع جملة من التصورات والآراء، ونناقش الفرص والتحديات التي تواجه قطاع المكتبات، في ظلّ انتشار فيروس «كورونا» المستجد».

وأضاف العامري: «نجتمع لنناقش سوياَ محوراً رئيساً، يعنى بمواجهة المكتبات وأمنائها لتحديات الوضع الجديد، من خلال تركيز جلسات المؤتمر على تطوير آلية عمل المكتبات والارتقاء بأدواتها، ومناقشة أثر الأنظمة الحديثة على سير أعمالها، بهدف الخروج بمجموعة من التوصيات الجديدة، التي تخدم النهوض بقطاع المكتبات، وترسيخ مكانتها الأساسية في المجتمع».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات