ورش تثري مهارات الطلبة اللغوية في مركز الجليلة لثقافة الطفل

جانب من فعاليات الورشة | البيان

ضمن برنامجه التدريبي والمعرفي للأطفال، يثري مركز الجليلة لثقافة الطفل التابع لدبي للثقافة، ملكات الطلبة اللغوية، عبر استضافة فعاليات مركز «اقرأ» لتعليم اللغة العربية، منذ مطلع الشهر الجاري، حيث يستهدف البرنامج الأطفال من 4 إلى 12 عاماً، ويقدم خلالها أنشطة تعليمية متنوعة بين قراءة القصص والفنون والألعاب والمسابقات لزيادة الكفاءة اللغوية عند النشء، وفق أحدث الأساليب والمناهج التعليمية.

وجدير بالذكر أن مركز «اقرأ» متخصص في الدورات التدريبية لتعليم اللغة العربية بطرق مبتكرة وحديثة، ويعمل به نخبة من المعلمين ذوي خبرة وكفاءة في القراءة والكتابة والمحادثات والاهتمام بالواجبات المدرسية والتهيئة للامتحانات. ويذكر أن التعاون مع مركز «اقرأ»، ضمن برامج التعاون الاجتماعي والثقافي، التي يقيمها مركز الجليلة مع مختلف المؤسسات التدريبية والمعرفية في الدولة. ويهتم مركز الجليلة لثقافة الطفل بتخصيص مساحة لإثراء حياة الأطفال، عبر برامج فنية وثقافية واسعة تسعى إلى تكريس القيم الوطنية والاجتماعية الأساسية في الطفل، بهدف إبراز الموروث الثقافي الإماراتي، كما يوفر بيئة إبداعية آمنة تستقطب الأطفال وعائلاتهم.

وستقام ورشة اللغة العربية بشكل دوري مع الاستمرار في البرامج التعليمية، التي ينظمها المركز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات